أدى انخفاض منسوب المياه في منطقة الأهوار جنوبي العراق إلى نفوق الأسماك، مما دفع سكان المنطقة للنزوح إلى مناطق أخرى بحثا عن مياه صالحة للشرب.

ونبه خبراء زراعيون إلى أن انخفاض مستوى مياه الأهوار يرفع نسبة الملوحة فيها ويدمر بيئة الأسماك والماشية أيضا.

ويعزو خبراء في وزارة الزراعة سبب الجفاف إلى انخفاض مناسيب المياه في نهري دجلة والفرات اللذين يزودان الأهوار بالمياه.

كما حرم انخفاض المياه قطعان الجاموس من مصدر غذائها الرئيسي وهو القصب الأخضر الطري والنباتات المائية الأخرى، التي تخلص الجاموس أثناء غطسه في الماء من الأمراض التي تنقلها الحشرات كالبعوض.

المصدر : الجزيرة