اللواء محمود أحمد سالم الصبيحي، عسكري يمني من مواليد عام 1948 بمنطقة هويرب، في مديرية المضاربة، من محافظة لحج.

عين وزيرا للدفاع في حكومة خالد بحاح في 7 نوفمبر/تشرين الثاني 2014، وكان حينها قائد المنطقة العسكرية الرابعة.

حصل على شهادة البكالوريوس في العلوم العسكرية من الكلية العسكرية في عدن عام 1976.

حصل على درجة الماجستير في العلوم العسكرية من أكاديمية فورنزا في الاتحاد السوفياتي في الفترة 1978-1982، وأنهى دورة قيادة وأركان من الأكاديمية نفسها عام 1988.

عمل مديرا للديوان بوزارة الدفاع في عدن بين عامي 1976-1978.

حصل على رتبة أركان حرب لواء ملهم بين عامي 1982-1988 .

عين قائدا للكلية العسكرية في عدن في الفترة 1988-1990.

عمل نائبا لمدير الكلية الحربية بين عامي 1990-1993.

عين قائدا للواء 25 ميكا في الفترة 1993-1994.

شارك في حرب 1994 مع قوات علي سالم البيض، وغادر البلاد عقب تلك الحرب.

أمضى نحو 15 عاما خارج اليمن بين عامي 1994-2009.

عاد عام 2010 إلى اليمن ورقي إلى رتبة لواء، وعيّن مستشارا للقائد الأعلى للقوات المسلحة.

عين قائدا لمحور العند واللواء 201 مشاة ميكانيك بين عامي 2011-2013.

عيّن قائداً للمنطقة العسكرية الرابعة في الفترة بين أبريل/نيسان 2013 ونوفمبر/تشرين الثاني 2014، ورفض دخول أي مليشيات إلى تعز أثناء توسّع الحوثيين.

عينت اللجنة الثورية بقيادة محمد علي الحوثي اللواء الصبيحي رئيسا للجنة الأمنية المشكلة مطلع فبراير/شباط 2015، إثر إصدار الجماعة "الإعلان الدستوري" الذي عدته جلّ القوى السياسية في اليمن انقلابا على شرعية الرئيس هادي.

تمكن وزير الدفاع من الوصول إلى عدن جنوبي البلاد بعد أن أفلت من قبضة الحوثيين في صنعاء، ومن الإقامة الجبرية التي فرضتها الجماعة على أعضاء في الحكومة، من بينهم الصبيحي.

المصدر : الجزيرة,مواقع إلكترونية