أبو الثوار السوريين.. همة وثبات حتى النهاية
آخر تحديث: 2015/12/4 الساعة 15:22 (مكة المكرمة) الموافق 1437/2/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/12/4 الساعة 15:22 (مكة المكرمة) الموافق 1437/2/23 هـ

أبو الثوار السوريين.. همة وثبات حتى النهاية

رفض أبو محمد عارفة (73 عاما) مغادرة حي جوبر الدمشقي وحمل السلاح دفاعا عنه حتى قُتل في غارة جوية لطائرات النظام, وبقيت شجاعته وكلماته خالدتين في قلوب كثير من السوريين.

أشعلت همته الحماس في قلوب مقاتلي جوبر وعززت إصرارهم على الثبات في مواجهة قوات النظام, أطلق عليه السوريون ألقابا عديدة منها أبو الثوار وعمر المختار والسبع.

كان يحث المقاتلين على الوحدة, كما يحثهم على التمسك بمنازلهم, وأصر على البقاء في منزله ولو وحيدا.

كانت الجزيرة قد عرضت قصته أثناء حياته على شاشتها، وضمنتها بعضاً من أشعاره الحماسية، وقد لقيت القصة انتشارا واسعا في مواقع التواصل الاجتماعي.

المصدر : الجزيرة