قلق فلسطيني متزايد على الأسرى المضربين
آخر تحديث: 2014/3/11 الساعة 21:54 (مكة المكرمة) الموافق 1435/5/11 هـ
اغلاق
خبر عاجل :المفوضية العليا للانتخابات والاستفتاء في كردستان العراق:نسبة المشاركة في الاستفتاء بلغت 72%
آخر تحديث: 2014/3/11 الساعة 21:54 (مكة المكرمة) الموافق 1435/5/11 هـ

قلق فلسطيني متزايد على الأسرى المضربين

ب
ب
عوض الرجوب-الخليل

يشعر والد الأسير الفلسطيني معمر بنات بقلق شديد على حياة ابنه المضرب عن الطعام في السجون الإسرائيلية، خاصة بعد أن حال تردي صحته دون نقله من المستشفى الذي يمكث فيه إلى محكمة الاستئناف، لحضور جلسة كانت مقررة أمس الأول للطعن بتمديد اعتقاله الإداري.
والد معمر بنات يعتبر التغذية بالقوة محاولة قتل لابنه والأسرى (الجزيرة)

ويضرب بنات والأسرى أكرم فسيسي ووحيد أبو مارية وأمير الشماس منذ نحو شهرين للمطالبة بالإفراج عنهم، ووقف سياسة الاعتقال الإداري دون تهمة أو لائحة اتهام، بينما يضرب كفاح حطاب منذ 38 يوما للمطالبة بالاعتراف به أسير حرب، ويضرب سبعة أسرى آخرون لفترات متفاوتة لتحقيق ذات المطلب.

وشدد مسؤولون وحقوقيون فلسطينيون -خلال مؤتمر صحفي بمدينة الخليل اليوم حيث ينحدر غالبية الأسرى المضربين- على ضرورة شحذ الهمم والتحرك على مختلف المستويات بهدف الضغط على الاحتلال لوضع حد لسياسة الاعتقال الإداري.

محاولة قتل
ويقول والد الأسير معمر المضرب منذ 62 يوما -في حديثه للجزيرة نت على هامش المؤتمر الصحفي- إن الوضع الصحي لابنه المعتقل منذ سبعة شهور في تراجع مستمر ويمكث حاليا في مستشفى وولفسون، موضحا أن مصدر المعلومات عن ابنه فقط الصليب الأحمر وزيارات المحامين.

ووصف بنات محاولات إسرائيل لتقنين إطعام الأسرى بالقوة بأنها عملية قتل متعمد لا تؤدي إلى إنهاء الإضراب" مطالبا القيادة الفلسطينية بالعمل على الإفراج عن الأسيرات والأسرى المرضى.

والدة الأسير أيمن أطبيش: ابني أضرب عن الطعام أربع مرات (الجزيرة)
من جهتها، تقول والدة الأسير أيمن أطبيش الذي يضرب للمرة الرابعة إنها تخشى على حياته وتراجع صحته، معربة عن أملها في تحقيق مطلب ابنها بالإفراج عنه، ووقف سياسة الاعتقال الإداري والتمديد دون تهمة.

وتضيف والدة أيمن أن ابنها معتقل منذ مايو/أيار الماضي وأضرب خلال اعتقالات سابقة أسبوعين ثم أربعين يوما ثم مائة وخمسة أيام، وهذه المرة منذ أسبوعين.

إلى ذلك، قال رئيس نادي الأسير الفلسطيني قدورة فارس إن قدامى الأسرى المضربين في حالة الخطر الشديد، مطالبا بتدخل كل الجهات التي يمكن أن تؤثر على الموقف الإٍسرائيلي "لأن بقاء الأمر على ما هو عليه يشكل مزيدا من الخطر على حياتهم".

وهاجم فارس المستشار القضائي للحكومة الإسرائيلية قائلا إنه بدل أن يقدم مقترحا لإلغاء قانون الاعتقال الإداري قدّم للحكومة مقترحا يهدف إلى تغذية الأسرى بالقوة "وهو الأسلوب الذي أدى لاستشهاد أسيرين وتوقف العمل به عام 1980".

سياسيا، نقل محافظ الخليل كامل حميد لذوي الأسرى المضربين -خلال المؤتمر الصحفي- تعهد القيادة الفلسطينية والتزامها بأن يبقى موضوع الأسرى المضربين والمرضي والنساء والأسرى القدامى في سلم الأولويات، وأنه "لن يكون هناك أية اتفاقيات أو تحسن في الأجواء التفاوضية دون أن يكون موضوع الأسرى في البداية".
 
بولس: ينبغي مقاطعة محاكم الاحتلال قبل التحرك دوليا بقضية الأسرى (الجزيرة)
مقاطعة المحاكم
على الصعيد القانوني وردا على مطالبات ذوي عدد من الأسرى وممثلي الفصائل بالتوجه إلى المحاكم الدولية، قال رئيس الدائرة القانونية في نادي الأسير الفلسطيني جواد بولس إن أي تحرك من هذا القبيل له ما يسبقه معتبرا الحديث في هذا الاتجاه "من قبيل الدعاية".

وأوضح أن المطلوب قبل هذا التوجه هو إقرار موقف واضح "إزاء محاكم الاحتلال التي نتوجه إليها، بأنها غير قانونية غير عادلة وغير منصفة، وعندها يمكن أن نبحث عن بدائل لأن العالم يقول لنا ليس لكم أي بديل طالما أنتم راضون بهذه المحاكم" في دعوة ضمنية لمقاطعة محاكم الاحتلال.

وكان الأسرى الإداريون علقوا أواخر العام الماضي قرارا بمقاطعة المحاكم الإسرائيلية، بعد وعد تلقوه من سلطات الاحتلال بتخفيض ملموس في عدد المعتقلين الإداريين، وهو ما لم يتحقق بل ازداد.
المصدر : الجزيرة

التعليقات