زكي بني ارشيد
مكان وتاريخ الميلاد: الزرقاء عام 1957.
المنصب/المهنة: نائب المراقب العام لجماعة الإخوان المسلمين.
البلد: الأردن.

هو نائب المراقب العام لجماعة الإخوان المسلمين في الأردن، والأمين العام السابق لجبهة العمل الإسلامي (الذراع السياسي للجماعة) سياسي وقيادي محسوب على تيار ما يعرف بـ "الصقور" المتنافس مع ما يعرف بـ "الحمائم" داخل الجماعة.

المولد والنشأة:
ولد في مدينة الزرقاء شرق العاصمة عمّان، وتعود أصوله إلى عشيرة بني ارشيد، وموطنها الأصلي لواء الكورة التابع لمحافظة إربد شمال المملكة عام 1957.

انتمى لجماعة الإخوان أثناء تعليمه المدرسي منتصف سبعينيات القرن الماضي، وظل على انتمائه خلال دراسته في كلية عمّان الهندسية "البولتكينك" والتي ترأس فيها مجلس الطلبة خلال دراسته عام 1976، قبل أن يتخرج من الكلية حاصلا على دبلوم الهندسة الكيميائية عام 1977.

الوظائف والمسؤوليات:
نشط بني ارشيد في العمل النقابي، حيث فاز برئاسة النقابة العامة للعاملين في الإسمنت الأبيض عام 1992، كما فاز برئاسة النقابة العامة للعاملين بالبناء عام 1995، وبالتالي حاز على عضوية الاتحاد العام لنقابات العمال بالأردن في ذات العام.

التوجه الفكري:
منذ بواكير شبابه حتى اليوم، ظل بني ارشيد أحد أبناء جماعة الإخوان المسلمين، لكنه برز كقيادي بها منذ عام 1990، وبرز بشكل أكبر في السنوات العشر الأخيرة باعتباره قياديا محسوبا على ما يعرف بجناح الصقور في الجماعة.

التجربة السياسية:
بدأت علاقته بالمناصب القيادية في الإخوان المسلمين عام 1990، عندما انتخب نائبا عن شعبة الزرقاء التابعة للجماعة، كما انتخب عضوا بمجلس شورى الجماعة في الفترة من 1990 حتى 1994.

انتخب عام 2002 بعضوية المكتب التنفيذي لحزب جبهة العمل الإسلامي، وعام 2006 أمينا عاما للحزب حتى عام 2009، وعضوا في مجلس شورى الجماعة عام 2008، ثم عضوا بالمكتب التنفيذي عام 2010.

انتخب بني ارشيد عام 2012 نائبا للمراقب العام لجماعة الإخوان المسلمين، وبات أحد أبرز المرشحين للتنافس على منصب المراقب العام في الانتخابات المقررة عام 2016.

المصدر : الجزيرة