صنفت دولة الإمارات العربية المتحدة 83 تنظيما وحركة على أنها "جماعات إرهابية", وشملت القائمة روابط دعوية ومؤسسات حقوقية وفكرية، ومن أبرز هذه الجهات:

جماعة الإخوان المسلمين
وهي أم الحركات الإسلامية وأكثرها تأثيرا وأوسعها انتشارا، كما تعتبر أهم التيارات السياسية المعارضة للأنظمة المتعاقبة في مصر.

أسس الجماعة حسن البنا في مارس/آذار 1928 بمدينة الإسماعيلية، أي بعد أربعة أعوام من سقوط الخلافة الإسلامية.

اغتيل مؤسس الجماعة ومرشدها عام 1949، ومرت بعدة محطات في تاريخها وسجن وأعدم العديد من كوادرها في عهود جمال عبد الناصر وأنور السادات وحسني مبارك.

لكن الحركة ظلت مؤثرة في المشهدين السياسيين المصري والعربي طوال الثمانين عاما الماضية.

وفي منتصف 2012 وصلت الحركة إلى الحكم في مصر، حيث فاز مرشحها محمد مرسي بالانتخابات الرئاسية التي نظمت بعد إسقاط مبارك عبر ثورة شعبية.

لكن الجيش انقلب على مرسي في يوليو/تموز 2013 وزج بعشرات الآلاف من قيادات وكوادر الحركة في السجون بمن فيهم الرئيس المعزول.

تنظيم الدولة الإسلامية
هو تيار جهادي سلفي يضم عناصر من جنسيات مختلفة تعود جذروه لجماعة التوحيد والجهاد التي أسسها الأردني أبو مصعب الزرقاوي في العراق عام 2004 لمواجهة القوات الأميركية التي احتلت البلاد 2003.

مر التنظيم بمراحل مختلفة، وبات يعتبر أقوى التيارات الجهادية حيث سيطر على مساحات واسعة في سوريا والعراق.

وفي أواخر يونيو/حزيران 2014 أعلن التنظيم قيام ما وصفها بالخلافة الإسلامية وتنصيب أبو بكر البغدادي إماما وخليفة للمسلمين في كل مكان، ودعا الفصائل الجهادية في مختلف أنحاء العالم لمبايعته.

وفي مطلع سبتمبر/أيلول 2014 بدأ تحالف دولي تقوده الولايات المتحدة شن غارات جوية على معاقل التنظيم في سوريا والعراق.

جبهة النصرة
جبهة النصرة لأهل الشام جماعة سلفية جهادية أسست أواخر عام 2011 في غمرة الثورة بسوريا.

ودعت الجبهة في بيانها الأول الذي أصدرته في 24 يناير/كانون الثاني 2012 السوريين للجهاد وحمل السلاح في وجه نظام بشار الأسد.

جماعة الحوثي
حركة شيعية يمنية متمردة ظهرت عام 2004 وخاضت مواجهات مع الحكومة، لكن جذورها تعود لثمانينيات القرن الماضي.

قاد الحركة أثناء المواجهة الأولى مع القوات اليمنية في 2004 البرلماني السابق حسين الحوثي، وعندما قتل في العام نفسه تولى والده الشيخ بدر الدين الحوثي القيادة.

ولاحقا تولى القيادة عبد الملك الحوثي وهو الابن الأصغر لبدر الدين.

وتشكو الحركة من تهميش الطائفة الزيدية، وتطالب بالعدل وتوسيع نطاق الحريات الدينية والسياسية, غير أن السلطات اليمنية تؤكد أن الحوثيين يسعون لإقامة حكم رجال الدين وإعادة الإمامة الزيدية.

خاضت جماعة الحوثيين عدة مواجهات مع الحكومة اليمنية منذ اندلاع الأزمة عام 2004، وفي 21 سبتمبر/أيلول 2104 سيطر الحوثيون على العاصمة صنعاء، واستولوا على مقر الحكومة ووزارة الدفاع والقيادة العامة للجيش والعديد من المؤسسات الحيوية.

أنصار الشريعة
تنظيم جهادي يتواجد في أكثر من بلد عربي ومسلم، ويصنف على أنه ذو صلة وثيقة بتنظيم القاعدة، ففي اليمن يعتبر تنظيم أنصار الشريعة جماعة سلفية جهادية تهدف لإقامة إمارات إسلامية في البلاد وباقي جزيرة العرب.

وفي ليبيا، تأسس تنظيم أنصار الشريعة في أبريل/نيسان 2012 بعد نهاية الثورة الليبية بشهور، وطالب بتحكيم الشريعة الإسلامية في البلاد.

أما في تونس فتأسس تنظيم أنصار الشريعة في 2012 وطالب بأسلمة الإعلام والتعليم والسياحة والقطاعات التجارية وإنشاء النقابات الإسلامية.

تنظيم القاعدة في جزيرة العرب
تنظيم جهادي ينشط في اليمن ومرتبط بتنظيم القاعدة الذي يتزعمه حاليا أيمن الظواهري.

نشأ التنظيم في 2009 إثر اندماج فرعي القاعدة في السعودية واليمن، وتعود جذوره لبدايات تسعينيات القرن الماضي حيث كان عناصره يدعون لمحاربة الوجود الغربي في شبه الجزيرة العربية.

ولاحقا تطورت عمليات التنظيم، وشن هجمات ونفذ تفجيرات ضد السلطات في كل من السعودية واليمن.

أنصار بيت المقدس
أنصار بيت المقدس جماعة جهادية تنشط في شبه جزيرة سيناء المصرية، وتؤكد أنها تهدف لمواجهة إسرائيل، وتتبنى من حين لآخر تفجيرات ضد الشرطة والجيش المصريين.

أعلن عن تأسيس الجماعة بعد ثورة 25 يناير 2011 التي أطاحت بنظام الرئيس المخلوع محمد حسني مبارك.

وشهد نشاطها تصاعدا ملحوظا بعد انقلاب 3 يوليو/تموز 2013 الذي عزل بموجبه الجيش الرئيس المصري المنتخب محمد مرسي.

وفي نوفمبر/تشرين الثاني 2014 أعلنت الجماعة مبايعة تنظيم الدولة، وغيرت اسمها لـ"ولاية سيناء".

تنظيم القاعدة بالمغرب الإسلامي
هو تنظيم منبثق عن الجماعة السلفية للدعوة والقتال الجزائرية, أعلن عن تأسيسه 2007، وينتمي لصفوفه عناصر من موريتانيا والمغرب وتونس.

ينشط التنظيم في الجزائر ويمتد نفوذه إلى جنوب الصحراء, وقد نفذ عمليات تفجير وخطف لأجانب في أكثر من بلد.

حركة الشباب الصومالية
فصيل صومالي مسلح تأسس عام 2004، وتم تداول اسمه في الإعلام عام 2007.

وصفت الحركة في البداية بأنها الجناح العسكري للمحاكم الإسلامية التي كانت تسيطر على معظم أراضي الجنوب الصومالي في النصف الثاني من عام 2006.

ولاحقا انشقت الحركة عن المحاكم واتهمتها بالتحالف مع العلمانيين والتخلي عن الجهاد في سبيل الله بعد دخولها في عملية سياسية وتنسيقها مع المعارضة.

وتهدف الحركة لإقامة دولة إسلامية، وتصف الحكومة الصومالية بالمرتدة وتنفذ عمليات انتحارية وهجمات مسلحة ضدها.

بوكو حرام
جماعة نيجيرية مسلحة تأسست عام 2002 في ولاية بورنو بشمال البلاد وانتقلت لاحقا إلى ولاية يوبي على الحدود مع النيجر، حيث بدأت عملياتها ضد المؤسسات الأمنية والمدنية النيجيرية.

وتسعى الحركة إلى منع التعليم الغربي وتطبيق الشريعة الإسلامية في مجمل الأراضي النيجيرية.

إمارة القوقاز الإسلامية
تأسست في 31 أكتوبر/تشرين الأول 2007 على يد زعيم المقاتلين الشيشان دوكو عمروف.

تضم عدة جمهوريات بشمال القوقاز، بينها الشيشان وإنغوشيا وأوسيتيا الشمالية.

وتؤكد الإمارة أنها ليست دولة وإنما هي "حركة إسلامية تسعى إلى إقامة الإمارة الإسلامية في منطقة شمال القوقاز".

مجلس العلاقات الأميركية الإسلامية (كير)
مؤسسة أنشئت عام 1994 للدفاع عن الحقوق المدنية وحريات المسلمين الأميركيين والأجانب.

ويعمل المجلس على تحسين صورة الإسلام في أميركا ومشاركة المسلمين في الحياة السياسية، كما يعمل على مراقبة ما تنشره وسائل الإعلام الأميركية يوميا عن الإسلام والمسلمين ويرد عليها، ويرصد حوادث التمييز ضد المسلمين.

روابط وهيئات
وقد شملت القائمة الإماراتية للإرهاب مؤسسات حقوقية ودعوية وعلمية وهيئات إغاثية تمارس أنشطتها بشكل قانوني في الدول الغربية، من بينها:

- الرابطة الإسلامية في إيطاليا.
- الرابطة الإسلامية في فنلندا.
- الرابطة الإسلامية في السويد.
- الرابطة الإسلامية في النرويج.
- الرابطة الإسلامية في بلجيكا.
- الرابطة الإسلامية في الدانمارك.
- التجمع الإسلامي في ألمانيا.
- اتحاد المنظمات الإسلامية في فرنسا.
- الرابطة الإسلامية في بريطانيا.
- منظمة الكرامة بجنيف.
- مؤسسة قرطبة في بريطانيا.
- الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بقطر.
- منظمة كانفاس في بلغراد-صربيا.
- منظمة الإغاثة الإسلامية في لندن.

المصدر : الجزيرة