مصطفى بدر الدين أحد المتهمين
باغتيال الحريري

وُلد مصطفى أمين بدر الدين المعروف أيضًا بالأسماء "مصطفى يوسف بدر الدين، وسامي عيسى، وإلياس فؤاد صعب" في 6 أبريل/نيسان 1961، في الغبيري، بيروت، لبنان، وهو واحد من خمسة وجهت إليهم المحكمة الدولية الخاصة بلبنان اتهامات بالضلوع في قضية اغتيال رئيس الوزراء الأسبق رفيق الحريري.

أدين بدر الدين في الكويت، بتهمة ارتكاب سلسلة من الأعمال الإرهابية في 12 ديسمبر/كانون الأول 1983، من بينها قيام أشخاص باقتحام السفارتين الفرنسية والأميركية بشاحنات محملة بالمواد المتفجرة.

حكم عليه بالإعدام، إلا أنه فر من السجن عند غزو العراق للكويت عام 1990.

وتتردد معلومات عن أنه صهر القيادي في حزب الله عماد مغنية الذي اغتيل في تفجير استهدفه في دمشق في فبراير/شباط 2008، ويتولى موقع قائد العمليات الخارجية في الحزب، وعضو مجلس شورى الحزب.

وقبل أيام ذكرت مجلة دير شبيغل الألمانية أن بدر الدين موجود في إيران، مضيفة أنه على "دراية جيدة بها بحكم تدريبه في السابق بالقرب من أصفهان، وعمله سنوات بالقرب من الجنرال قاسم سليماني القائد المتنفذ بالحرس الثوري".

للدخول إلى تغطية خاصة عن محكمة اغتيال الحريري: اضغط هنا

اغتيال الحريري
وجهت المحكمة الدولية الخاصة بلبنان لبدر الدين خمس تهم هي مؤامرة هدفها عمل إرهابي، وارتكاب عمل إرهابي باستعمال أداة متفجرة، وقتل رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري عمدا باستعمال مواد متفجرة، وقتل 21 شخصا آخر إضافة إلى الحريري عمدا باستعمال مواد متفجرة، ومحاولة قتل 231 شخصا إضافة إلى الحريري عمدا باستعمال مواد متفجرة.

وصف القرار الاتهامي بدر الدين بأنه المشرف العام على العملية.

ووفقا لدير شبيغل، فإن بدر الدين -المتهم الرئيسي بتخطيط وتنفيذ اغتيال الحريري- قد عمل لفترة طويلة رئيسا لاستخبارات حزب الله، وهو متهم بتنفيذ تفجيرات أخرى وقع بعضها في الكويت وفي أميركا اللاتينية.

المصدر : الجزيرة