غزة تنفي تقديم إسرائيل تسهيلات تجارية
آخر تحديث: 2013/8/24 الساعة 17:11 (مكة المكرمة) الموافق 1434/10/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/8/24 الساعة 17:11 (مكة المكرمة) الموافق 1434/10/18 هـ

غزة تنفي تقديم إسرائيل تسهيلات تجارية

حاجة قطاع غزة أكثر من 1200 شاحنة يوميا والاحتلال لا يسمح إلا بثلاثمائة (الجزيرة)
ضياء الكحلوت-غزة

كلما يزداد الخناق على قطاع غزة تخرج ماكينة إسرائيل الإعلامية والدعائية تقول إن تسهيلات يقدمها الاحتلال لغزة لكي لا تصل الحالة الإنسانية فيه إلى الوضع الأصعب، لكن الوقائع على الأرض وتصريحات مسؤولين فلسطينيين بغزة تنفي ذلك.

ويقول مسؤولون فلسطينيون بغزة في أحاديث متفرقة للجزيرة نت إن الاحتلال الإسرائيلي يعمل على مأسسة الحصار وإظهار أنه يقدم تسهيلات لمنع حدوث كوارث إنسانية، مشيرين إلى أن الأوضاع بالقطاع لم تتغير، وما يصل إليها عبر معبر كرم أبو سالم التجاري الوحيد بين المعابر الأخرى يقارب 30% من حاجيات السكان.

ومع هذه المزاعم التي تنفيها غزة، أطلقت إسرائيل حملة دعائية لإظهار أن القطاع يعيش حالة من الرفاهية.

ونفى مدير دائرة الاتصال والإعلام بوزارة الاقتصاد الوطني بغزة طارق لبد وجود أي تسهيلات إسرائيلية على معبر كرم أبو سالم، مؤكدا أن حال المعبر كما هو منذ أكثر من سبع سنوات.

لبد: الحصار مستمر والأوضاع الاقتصادية بغزة بعد إغلاق الأنفاق زادت سوءا (الجزيرة)

لا تسهيلات
وقال لبد للجزيرة نت إن "حاجة القطاع يوميا تزيد عن 1200 شاحنة لكن الاحتلال الإسرائيلي لا يسمح إلا بإدخال ثلاثمائة شاحنة كحد أقصى" مبينا أنه لم يطرأ أي تحسن على عمل المعبر رغم المزاعم الإسرائيلية المتكررة بذلك.

وأوضح أن "إسرائيل تخوض حرب علاقات عامة ضد أهالي وسكان القطاع، وتحاول إثبات أنها تتعامل معهم بإنسانية وترفع الحصار عنهم" لكن الحصار مستمر والأوضاع الاقتصادية في غزة عقب إغلاق الأنفاق زادت سوءا".

واتهم لبد الاحتلال الإسرائيلي "بالعمل على فرض الحصار على غزة بشكل أوسع وأقوى، عبر التسويق بأن القطاع يعيش بحالة اقتصادية جيدة وبرفاهية".

من جهته أكد الناطق باسم اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار علي النزلي أن الاحتلال يحاول تضليل الرأي العام الدولي من خلال الترويج بتقديمه تسهيلات لأهالي القطاع، مشيرا إلى أن إسرائيل تعمل على مأسسة الحصار وشرعنته.

وأوضح النزلي للجزيرة نت أن المناحي الحياتية في غزة كافة تتعطل بسبب الحصار الإسرائيلي، مبينا كذلك أن ما يصل من خلال معبر كرم أبو سالم لا يكفي إلا يوما واحدا.

وطالب المجتمع الدولي "بموقف ملزم للاحتلال بعيدا عن المجاملات لإسرائيل لإجباره على فتح جميع المعابر المؤدية للقطاع وضمان حق غزة بوجود ممر مائي لها بعيدا عن سيطرته".

النزلي: إسرائيل تحاول تضليل الرأي العام بمزاعمها عن التسهيلات (الجزيرة)

تضليل الرأي العام
وأشار النزلي إلى أن محاولات تضليل الرأي العام من قبل إسرائيل لن تنجح "لأن غزة تستقبل في كل يوم وفودا دولية ومنها أممية وأوروبية تطلع على حقائق الأوضاع في القطاع" مستدلا بما أعلنته الأمم المتحدة عن عدم قابلية غزة للحياة عام 2020.

بدوره قال رئيس الهيئة الإدارية لشبكة المنظمات الأهلية محسن أبو رمضان إن المزاعم بالتسهيل تهدف للقول إنه لا توجد أزمة إنسانية في القطاع وللتغطية على الظروف الاقتصادية والمعيشية التي يمر بها السكان، مضيفا أنها أيضا رسائل للرأي العام الدولي.

وأوضح أبو رمضان أنه بعد التضييق وإغلاق الأنفاق الحدودية التي تمد غزة باحتياجاتها "فإن إسرائيل تريد أن تظهر نفسها وكأنها تسهّل على الغزيين لمنع وقوع أزمة إنسانية" مؤكدا ضرورة تبديد الروايات الإسرائيلية المخادعة وإظهار المعاناة الحقيقية في القطاع.

المصدر : الجزيرة
كلمات مفتاحية:

التعليقات