المؤتمر ناقش الواقع الصحي للفلسطينيين في القدس والضفة وقطاع غزة والأسرى في سجون الاحتلال (الجزيرة)

أسامة أبو الرب

عقد تجمع الأطباء الفلسطينيين في أوروبا الأربعاء مؤتمره بالعاصمة البلجيكية بروكسل تحت عنوان "الوضع الطبي في فلسطين بين الواقع والمأمول"، وناقش فيه الواقع الصحي للفلسطينيين في الضفة وغزة وفي اللجوء، وأكد على متابعته لخطط إنشاء مركز لزراعة الكلى في غزة وتأهيل كوادرها الطبية لهذه العمليات، بالإضافة لإرسال وفد لمخيمات اللاجئين الفلسطينيين بلبنان.

وشارك في المؤتمر أطباء واختصاصيون من فرنسا وبريطانيا والسويد وإيطاليا وبلجيكا وألمانيا، ناقشوا الواقع الصحي للأسرى في سجون الاحتلال، والوضع الصحي للفلسطينيين في القدس والضفة وقطاع غزة واللاجئين الفلسطينيين في مخيمات لبنان، كما استعرض الآثار النفسية للحصار على سكان القطاع.

د. سالم: التجمع يهدف لخدمة المريض الفلسطيني من خلال إرسال الوفود المتخصصة إلى فلسطين (الجزيرة)

ويشرح رئيس الهيئة الإدارية لتجمع الأطباء الفلسطينيين في أوروبا الدكتور محمد سالم أنه أنشئ في يونيو/حزيران 2008، ويضم اليوم أكثر من ٥٠٠ طبيب في ١٢ دولة أوروبية تتواجد فيها فروع التجمع. ويهدف لتجميع طاقات الأطباء الفلسطينيين والأوروبيين لخدمة المريض الفلسطيني من خلال إرسال الوفود المتخصصة إلى فلسطين سواء الضفة أو قطاع غزة أو مخيمات اللاجئين في الأردن ولبنان وسوريا.

حلقة وصل
وأكد سالم في حديث للجزيرة نت أن التجمع مسجل رسميا في الإتحاد الأوروبي، وأنه يعمل على الوصل بين الجامعات والمستشفيات في أوروبا والمؤسسات التعليمية والصحية في فلسطين للمساهمة في تطوير الخدمات الصحية، ودعم صمود الكادر الطبي في فلسطين.

وفي مداخلته حول الوضع الصحي للأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية، أكد نائب رئيس التجمع الدكتور طارق طهبوب أن هذه القضية تعد من أكبر القضايا الإنسانية والسياسية والقانونية في العصر الحديث، ومن أخطر القضايا التي يعيشها الفلسطينيون. مشيرا إلى أن أكثر من ثلث الشعب الفلسطيني قد دخل السجون على مدار سنوات الصراع مع الاحتلال الإسرائيلي، إذ يقدر عدد حالات الاعتقال منذ العام 1948 بأكثر من 800 ألف، في واحدة من أكبر عمليات الاعتقال التي شهدها التاريخ المعاصر.

وشرح طهبوب أن هنالك آلاف الأسرى الفلسطينيين والعرب الذي يقبعون في السجون الإسرائيلية, منهم 120 أسيرا مضى على اعتقالهم أكثر من عشرين عاما، وثلاثة مضى عليهم أكثر من ثلاثين، بالإضافة لأكثر من 300 أسير قاصر و36 أسيرة يقبعون في ظروف اعتقال تفتقر لأدنى المقومات الإنسانية.

د. مشارقة: التجمع يعتزم استقبال 11 طبيبا وفنيا من مستشفيات غزة للتدرب في بريطانيا (الجزيرة)
مشاريع
ويشير مسؤول لجنة الإغاثة والطوارئ والوفود الدكتور رياض مشارقة إلى أن التجمع يقوم على تنفيذ مشروع لزراعة الكلى في قطاع غزة، ويشمل نقل تقنيات الزراعة وتدريب وتأهيل الكوادر الطبية حتى تقوم بعمليات الزراعة للمرضى في غزة، ومن المفترض أن يتوجه وفد من التجمع لغزة في الشهر القادم لإجراء خمس عمليات نقل كلى في مهمة تستمر على مدار أسبوعين.

ويضيف مشارقة في حديث للجزيرة نت أن التجمع يعتزم استقبال 11 طبيبا وفنيا من مستشفيات القطاع في مراكز طبية في بريطانيا للتدرب على التقنيات الحديثة في مجال زراعة الكلى. كما سيكون هناك زيارة قريبة لوفد من التجمع إلى مخيمات الفلسطينيين في لبنان.

وعلى هامش المؤتمر نصبت خيمة رفع عليها العلم الفلسطيني ووزعت منشورات للتجمع باللغتين الفرنسية والإنجليزية وقام أطباء التجمع بعمل فحوص واستشارات مجانية للمارة ودعوهم لغداء فلسطيني تقليدي.

المصدر : الجزيرة