تصدع أم خلافات بتحالف المعارضة السودانية؟
آخر تحديث: 2013/3/23 الساعة 00:05 (مكة المكرمة) الموافق 1434/5/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/3/23 الساعة 00:05 (مكة المكرمة) الموافق 1434/5/12 هـ

تصدع أم خلافات بتحالف المعارضة السودانية؟

اجتماع سابق لقوى المعارضة السودانية (الجزيرة نت-أرشيف)

عماد عبد الهادي-الخرطوم

تباينت وجهات نظر كثير من مسؤولي أحزاب قوى المعارضة السودانية بشأن خلافات بدأت تشتد داخل تجمعها الذي تطلق عليه اسم التحالف.

وذهبت بعض أحزاب التحالف إلى دعوة ممثلين لمجموعات مكونة له إلى طرد أخرى، بسبب اعتقادها بوجود علاقة ما بينها وبين المؤتمر الوطني الحاكم.

وبدا أن تباين وجهات النظر بين مكونات المعارضة لم تقف عند ذك الحد بل تعدته لخلافات فكرية أعمق وأشد، حسب ممثلين لها بداخل قيادة التحالف نفسه.

تراجع
ويقول ممثلون لأحزاب بالتحالف المعارض إن هناك تراجعا كبيرا في مواقف بعض الكيانات الكبيرة من فكرة "إسقاط النظام والعمل لأجلها إلى البحث عن تسوية معه".  

عبد القيوم عوض: المؤتمر الوطني يزداد تعنتا (الجزيرة نت)

فحزب المؤتمر السوداني المعارض يؤكد وجود خلافات حول آلية تغيير نظام الحكم في البلاد، ويقول "إن هناك من يرى ضرورة تغييره تغييرا جذريا وبكل الوسائل، وهناك من يرى التوصل إلى تسوية مع المؤتمر الوطني يشارك بموجبها في أي نظام لاحق".

ويرى الأمين العام للمؤتمر عبد القيوم عوض السيد أن جهات كثيرة داخلية وخارجية تعمل باتجاه إيجاد تسوية دون إزاحة كاملة، "وهذا ما يرفع من سقف المطالبة بإزالة النظام والابتعاد عن الوصاية الأجنبية بقدر المستطاع".

ويقول عوض السيد للجزيرة نت إن قوى المعارضة لا ترفض الدخول في تسوية حقيقية، لكنها تعتقد أن موقف المؤتمر الوطني يزداد تعنتا وإقصاء للآخرين. ويضيف أن هناك من يرى أنه ما لم يتغير المؤتمر الوطني فإن التسوية نفسها تصبح غير ممكنة وغير مجدية على الإطلاق.

أما المؤتمر الشعبي فيقلل من خلافات المعارضة ويقول إنها مواقف تاريخية ذات أفكار متباينة يجمعها هم واحد يتمثل في "إزالة نظام الحكم القائم". ويؤكد أن هناك هدفا ساميا "هو إسقاط النظام ويدعو للتوحد بشأنه لأجل إرساء أدبيات مرحلة ما بعد المؤتمر الوطني الحاكم الآن".

لا خلافات
ويشدد أمين العلاقات الخارجية بالمؤتمر الشعبي أبو بكر عبد الرازق للجزيرة نت على عدم وجود خلافات حقيقية "يمكنها أن تؤدي إلى أزمة داخل تحالف المعارضة".

ورغم ما ظهر على السطح من دعوة لمحاسبة حزب الأمة القومي -أكبر أحزاب التحالف- أو حتى إبعاده بدواعي قربه من نظام الحكم تارة وخروجه عن خط المعارضة تارة أخرى، يرى عبد الرازق أن تلك المواقف "من الصغائر التي لن تؤدي إلى تصدع في جسم المعارضة بأي حال".    

إبراهيم الأمين اتهم جهات بالترويج لخلافات (الجزيرة نت)

غير أن مصدرا بقوى التحالف رفض الكشف عن هويته أكد وجود خلافات حقيقية، ووصفها بالمؤثرة، وأشار إلى تراجع أداء بعض الأحزاب "بما يعني بالضرورة مراجعتها في ذلك".

ويقول المصدر للجزيرة نت إن بعضا من الأحزاب الكبيرة ظلت تطالب بتمثيلها في جسم التحالف بحسب أوزانها دون النظر إلى منظومة العمل الجماعي الذي يمكن أن تقدمه الأحزاب الصغيرة.

بينما يؤكد حزب الأمة القومي عدم وجود خلافات "بالمعنى المعكوس عبر وسائل الإعلام"، مشيرا إلى "مجرد تباين في وجهات النظر بين الأطراف المتحالفة".

ويشير الحزب عبر أمينه العام إبراهيم الأمين في تعليق للجزيرة نت إلى حرص حزبه على تماسك تحالف المعارضة "الذي بنته قوى سياسية تعرف ماذا تريد". ويتهم الأمين جهات لم يسمها بالترويج لخلافات داخل كيان المعارضة و"العمل على استغلاله بشكل يرضي طموحاتها".  

المصدر : الجزيرة

التعليقات