دلالات تنصل حزب الله من اعتذار المنار للبحرين
آخر تحديث: 2013/12/9 الساعة 20:28 (مكة المكرمة) الموافق 1435/2/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/12/9 الساعة 20:28 (مكة المكرمة) الموافق 1435/2/7 هـ

دلالات تنصل حزب الله من اعتذار المنار للبحرين

اعتذار قناة المنار وتنصل حزب الله من الاعتذار للبحرين أثار تساؤلات المراقبين (الأوروبية-أرشيف)
 
علي سعد-بيروت
 
حمل اعتذار المجموعة اللبنانية للإعلام التابعة لحزب الله -التي تضم قناة المنار وإذاعة النور وموقعين إلكترونيين- للسلطات البحرينية بخصوص تغطيتهما لأخبار مملكة البحرين في الفترة السابقة، الكثير من الشكوك حول ظروف الاعتذار وتوقيته، خاصة أنه تبعه بعد 24 ساعة بيان صادر عن العلاقات الإعلامية في حزب الله نأى فيه بنفسه عن الاعتذار، وقال إن قيادة الحزب لم تُراجَع في الخطوة.

وبثت وكالة الأنباء البحرينية بيان الاعتذار، وقالت إنه نُشر في اجتماع الجمعية العمومية للمجلس التنفيذي التسعين لاتحاد إذاعات الدول العربية، بحضور جميع الدول العربية الأعضاء والهيئات الإذاعية والتلفزيونية المشاركة.
الأمين: الموقف منسق بين المنار والحزب في توقيت التصريحات (الجزيرة نت)

موقف منسق

وقالت مصادر في تلفزيون المنار للجزيرة نت إنها بانتظار عودة وفدها المشارك بالجمعية من تونس لتقديم توضيح لما حصل، وستكتفي حتى ذلك الوقت بما نُشر.

ويستبعد الصحافي علي الأمين أن يكون اعتذار قناة المنار الناطقة باسم حزب الله قد تمّ من دون موافقة قيادته، لكون مثل هذه القرارات لا تتخذ بشكل فردي في مؤسسات الحزب.

وقال للجزيرة نت إن بياني الاعتذار وتوضيح الحزب لاحقا كتب في نفس الوقت، والهدف الأساسي من الاعتذار هو الاستجابة لطلب بحريني يجنب وقف القناة عن قمري عرب سات ونايل سات، لما يشكله هذا الموضوع من خطورة على بثها الخارجي.

ويضيف "بينما أتى التوضيح لتجنب الإحراج أمام جمهور المقاومة الذي لم يكن ليقبل قبل أيام أن يناقش حتى مثل هذا الاعتذار".

ودعا الأمين لأن يكون "ما حصل عبرة للحزب في التعاطي مع الشؤون الداخلية، فكما لم يكن يفترض أن تأخذ المنار هذا المنحى في تغطية أحداث البحرين، يفترض أن تعتمد نفس براغماتية الاعتذار هذه في الداخل فلا تبُقى الناس تُقسم على أساس أشرف الناس وعملاء".

واعتبر أن الحزب بيّن أنه يتنازل عن مبادئ ومواقف أساسية بالنسبة له وبسهولة وبطريقة لم يسبقه إليها الآخرون.
قنديل: المنار لم ترتكب خطأ يوجب الاعتذار واعتذارها خطأ (الجزيرة نت)
اعتذار خاطئ
بالمقابل، يرى رئيس شبكة "توب نيوز" الإخبارية المقربة من حزب الله أن "قرار المنار بالاعتذار لم يكن فرديا، بل أجيز من قبل حزب الله كمؤسسة لها ظروفها، لكي لا تحرم من البث عبر الأقمار الاصطناعية وخاصة عرب سات".

لكن ناصر قنديل (وهو نائب سابق ) رفض في الوقت عينه، هذا الاعتذار، معتبرا أن "المنار لم تقم بمهمة تحريضية بل مهمة رسالية إعلامية، يجب على كل إعلام آخر أن يقوم بها، ومن يجب أن يعتذر هي المؤسسات التي لم تقم بهذه المهمة وعلى رأسها الجزيرة والعربية".

وأضاف للجزيرة نت أن بيان الحزب الذي نسف اعتذار المنار لم يكن عمله تنصلا بقدر ما هو "تمييز وظيفي بين مؤسسة إعلامية، وبين التزام الحزب الثابت تجاه قضايا الشعوب". وقال إن البيان عبّر عن موقف الحزب السياسي الذي لم يتغير تجاه قضية الشعب البحريني.

ويقول أستاذ الإعلام بالجامعة اللبنانية محمود طربيه إن الاعتذار أتى في سياق عضوية المجموعة اللبنانية للإعلام في اتحاد الإذاعات العربية المخصص أصلا للدول، والذي حصلت من ضمنه على جوائز عديدة وكان لها حضور فاعل ونشاطات متعددة.

وأضاف متحدثا للجزيرة نت أن "المنار لم تتخل عن مبادئها بل تعمل ضمن السياق السياسي العام الذي يفرض على المؤسسات الإعلامية اتباع سياسة محددة".
 
وتابع قائلا "إنه نوع من الانفتاح وإعادة النظر بما سبق، وسننتظر لنرى إذا كانت هذه الخطوة وحيدة أم ستتبعها خطوات أخرى".
 
طربيه: المستقبل سيكشف إن كان اعتذار المنار خطوة يتيمة أم أولى (الجزيرة نت)
تطورات إقليمية
ويأتي توقيت اعتذار المنار للبحرين في وقت تحاول فيه إيران فتح صفحة جديدة في العلاقات مع الدول الخليجية بعد الاتفاق بينها وبين مجموعة الدول الست حول البرنامج النووي.

وأوضح الأمين أن العنصر الأساسي في الاعتذار هو تجنب وقف البث الفضائي، ولكنه يمكن أن يوضع أيضا في إطار لحظة التقارب الإيرانية الخليجية، معتبرا أنه قد يكون إحدى الرسائل الإيجابية التي يمكن استثمارها في هذا السياق.

وأضاف أن مهاجمة الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله السعودية في خطابه الأخير إضافة إلى الاعتذار يشكلان رسالة إيرانية مزدوجة تصعيدية وإيجابية "بمعنى أن إيران جاهزة للتقارب إذا أراد الطرف الآخر، كما أنها جاهزة للتصعيد في الوقت عينه".

بينما رفض قنديل وضع الاعتذار في خانة التقارب الإيراني الخليجي، وقال إنه لو كان هذا الهدف منه لما كان صدر بيان الحزب التوضيحي. وأضاف أن النظام العربي الرسمي استغل سيطرته على القمر عرب سات لابتزاز قناة المقاومة وإجبارها على الاعتذار، معتبرا أنه كان على المنار أن تبقى ثابتة على موقفها ولا تخضع لهذا الابتزاز.
المصدر : الجزيرة

التعليقات