لقاء بالبرلمان البريطاني لدعم قضية فلسطين
آخر تحديث: 2013/11/27 الساعة 23:45 (مكة المكرمة) الموافق 1435/1/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/11/27 الساعة 23:45 (مكة المكرمة) الموافق 1435/1/25 هـ

لقاء بالبرلمان البريطاني لدعم قضية فلسطين

نشطاء وصلوا من كل أنحاء بريطانيا للاجتماع مع نواب في البرلمان بغرض دعم قضايا فلسطين (الجزيرة نت)

مدين ديرية-لندن

طالب نشطاء متضامنون مع الشعب الفلسطيني نوابا في مجلس العموم البريطاني (البرلمان) بالضغط على الحكومة لإقناع إسرائيل بوقف انتهاكاتها المتواصلة لحقوق الفلسطينيين، وبينها سياسة التهجير القسري للبدو من منازلهم، وذلك إلى جانب وقف الاستيطان ورفع الحصار عن غزة.

جاء ذلك في جلسة مفتوحة جمعت اليوم بين المئات من النشطاء وبرلمانيين بريطانيين تم خلالها تأكيد وجوب دعم المطالب الفلسطينية العادلة.

وقال النائب جيرمي كوربين للجزيرة نت إن اللقاء كان مهما ومؤثرا، حيث وصل أنصار السلام والعدالة من جميع أنحاء البلاد للضغط على النواب لتحقيق أهدافهم، لأنه لا يمكن لفت الانتباه إلى معاناة الشعب الفلسطيني دون ضغط.

وأوضح كوربين أن فعاليات التضامن مع فلسطين ستستمر طالما استمرت الحكومة الإسرائيلية في عمليات الاستيطان وتقسيم الأراضي، مؤكدا أن نقاشات اليوم مع النواب شملت قضية التطهير العرقي للبدو الفلسطينيين المطرودين من أراضيهم ومنازلهم، وحظر بضائع المستوطنات.

العالول أكد أن قضايا مهمة نوقشت على أمل إيجاد تفاعل رسمي إيجابي معها (الجزيرة)

حملة سنوية
وحسب النائب نفسه فإن الجميع ناقش ضرورة احترام حقوق السجناء، ووضع حد للحصار على غزة، حيث يعاني أكثر من 1.5 مليون شخص شظف العيش دون كهرباء أو رعاية صحية.

من جانبها قالت المتحدثة باسم حملة التضامن مع الشعب الفلسطيني سارة آبي إن منظمتها تقوم بهذه الحملة في البرلمان البريطاني كل عام.

وأوضحت آبي أن هذه السنة شهدت المبادرة استجابة مذهلة من أكثر من ثلث النواب وافقوا على عقد اجتماعات حول حقوق الإنسان الفلسطيني، وهذا من أجل التأكيد على أنهم يقدّرون أهمية قضية العدالة من أجل فلسطين.

بدوره قال رئيس المنتدى الفلسطيني في بريطانيا زياد العالول في تصريح للجزيرة نت إن اليوم هو يوم الضغط الوطني من أجل فلسطين، موضحا أن قضايا مهمة نوقشت مع النواب على أمل إيجاد تفاعل رسمي إيجابي معها.

أما المتحدث الرسمي باسم حركة ناطوري كارتا اليهودية يعقوب وايز فقد أكد للجزيرة نت أن هذا اليوم السنوي خصص لكسب التأييد لفلسطين.

وأوضح وايز أن جماعته شاركت بهذا الحدث المهم باسم اليهود الأصليين للضغط على المشرعين من أعضاء البرلمان.

وطالب وايز بوضع حد فوري للاحتلال والظلم في فلسطين، مشددا على ضرورة حث النواب على تبني جميع القرارات والاتفاقيات ذات الصلة بتأييد الفلسطينيين، مؤكدا في الوقت نفسه أن دعم النواب لإسرائيل ليس في مصلحة الشعب اليهودي في أي مكان، سواء في فلسطين أو في غيرها.

المصدر : الجزيرة

التعليقات