يعاني سكان ريف إدلب بسوريا من نقص مادة المازوت وغلائها والانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي، مما دفعهم للعودة إلى الطهي باستخدام أغصان الأشجار التي تحولت أيضا إلى باب رزق.

المصدر : الجزيرة