تمبكتو .. أزمة غذائية بالأفق
آخر تحديث: 2012/4/23 الساعة 13:13 (مكة المكرمة) الموافق 1433/6/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/4/23 الساعة 13:13 (مكة المكرمة) الموافق 1433/6/2 هـ

تمبكتو .. أزمة غذائية بالأفق

تمبكتو تعاني من بوادر أزمة غذائية بسبب توقف استيراد البضائع من الجنوب المالي (الجزيرة)

أمين محمد-تمبكتو 

بعد نحو ثلاثة أسابيع على سيطرة مقاتلي حركة أنصار الدين ذات الخلفية السلفية على أجزاء واسعة من مدينة تمبكتو، خرج متظاهرون الأحد للمطالبة بتوفير الغذاء والعيش الكريم لمن بقي من سكان المدينة الصحراوية.

وتصدى مقاتلو الحركة للمظاهرة، وأطلقوا الرصاص بالهواء قبل أن يدخل ممثلون عنهم في حوارات مطولة مع بعض المتظاهرين بشأن المطالب الاجتماعية التي رفعوها.

وتعاني المدينة من بوادر أزمة غذائية حقيقية بسبب توقف التجار ورجال الأعمال عن استيراد البضائع من الجنوب المالي لخوفهم من تعرض ممتلكاتهم للنهب أو المصادرة من قبل الجيش المالي.
 
بوادر أزمة
بعض المتظاهرين اتهم نواكشوط بمنع تصدير البضائع لشمال مالي (الجزيرة)
ويتهم هؤلاء الحكومة الموريتانية بإغلاق حدودها في وجه تصدير البضائع نحو الأقاليم المالية الواقعة تحت سيطرة المقاتلين الأزواديين، في وقت لا تمثل فيه المواد القادمة من حدود الجزائر إلا النزر القليل من احتياجات سكان المنطقة.

في المقابل تتهم حركة أنصار الدين، المسيطرة على وسط مدينة تمبكتو وأسواقها وبعض مراكزها الحيوية، جهات سياسية بالإقليم بتحريك المتظاهرين ودفعهم نحو التشويش على أداء الحركة وتسييرها للشأن العام في بعض المدن الإقليم.

وقال مسؤولو الحركة إن المشاركين بمظاهرة الأحد اعتذروا وتفهموا الظروف التي تعيشيها المنطقة والجهود المبذولة في سبيل وضع حد لمعاناة الناس، وفق تعبيرهم.

وذكر المتحدث باسم الحركة سندا ولد بوعمامه للجزيرة نت أن المحتجين منقسمون بين من يطالب بتوفير لقمة العيش وتحسين ظروف الحياة بالمدينة، وبين من يندد بتخلي الحكومة المالية عن سكان الإقليم وحرمانهم من المساعدات الغذائية والإنسانية.

رفض المظاهرات
وقال إن عناصر من الحركة أطلقت أعيرة نارية فارغة لالهواء لتفريق المتظاهرين "لأننا لا نقبل مبدأ المظاهرات ولا نقره منهجا صحيحا في التعاطي مع المطالب التي من المفترض أن تناقش مع الجهات المعنية للاتفاق على حلول بشأنها".

وأشار المتحدث إلى أن الحركة شرحت للمتظاهرين موقفها وأكدت لهم عدم استعدادها لتقبل مثل هذا النوع من الأساليب، مضيفا أن عددا من المتظاهرين اعتذر وطالب الحركة بعدم الرحيل عن المدينة.

حركة أنصار الدين ترفض مبدأ المظاهرات (الجزيرة)

واتهم بوعمامه جهات لم يسمها بالسعي إلى إثارة الفوضى بالمدينة لتشويه صورة حركة أنصار الدين وأدائها.

وأكد أن تلك المحاولات لم تؤثر على صورة الحركة لدى سكان الإقليم، لافتا إلى عشرات الطلبات من سكان المدن والقرى المجاورة التي تصل يوميا والمطالبة بدخول الحركة لها وإرسال فرق وسرايا عسكرية إليها لضمان أمن السكان وحمايتهم من مخاطر السرقة والعنف وقطع الطريق الذي يقوم به البعض.

وأشار المتحدث باسم أنصار الدين إلى أن حركته تفاجأت اليوم، بعد موافقتها على بعض طلبات سكان مدينة كوندام القريبة من تمبكتو، بوجود سيارة تحمل علم وشعار أنصار الدين تقوم بعمليات نهب لأدوية مستشفى المدينة.

وكان الصليب الأحمر أرسل مساعدات أولية بسيطة لسكان تمبكتو قال مسؤولو أنصار الدين للجزيرة نت إنه تم الاتفاق مع البعثة التي أوصلتها على تخصيصها لنزلاء مستشفى المدينة.

المصدر : الجزيرة

التعليقات