مفقودو باكستان.. المصير المجهول
آخر تحديث: 2012/3/10 الساعة 15:31 (مكة المكرمة) الموافق 1433/4/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/3/10 الساعة 15:31 (مكة المكرمة) الموافق 1433/4/17 هـ

مفقودو باكستان.. المصير المجهول

أهالي المفقودين أكدوا عزمهم على مواصلة الاعتصام حتى يحققوا أهدافهم (الجزيرة)
 
صادق بلال-إسلام آباد
 
يواصل أهالي المفقودين الذين اعتقلتهم الأجهزة الأمنية على خلفيات أمنية بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر 2001 ولم يعرف مصيرهم حتى الآن، اعتصامهم في خيمة بالقرب من البرلمان والقصر الرئاسي والمحكمة الدستورية العليا بالعاصمة الباكستانية إسلام آباد، مطالبين الحكومة بالكشف عن مصيرهم. وأكد الأهالي عزمهم على مواصلة الاعتصام الذي مر عليه ثلاثة أسابيع حتى الآن حتى تتحقق مطالبهم.
 
بدورها لم تخف رئيسة لجنة المفقودين بمنظمة حقوق الإنسان الباكستانية أمينة جنجوعة قلقها حيال المفقودين، وقالت للجزيرة نت إنها تتابع قضيتهم منذ بداياتها.

وأضافت "رغم أنني لا أعرف مصير زوجي الذي اعتقلته أجهزة الأمن، إلا أنني أبحث عنه كما أبحث عن بقية المفقودين". وأوضحت أمينة أنهم تمكنوا خلال المحكمة من الكشف عن مصير أربعمائة من أصل 1100 مفقود، وإطلاق سراحهم.

أمينة جنجوعة: تمكنا من الكشف عن مصير أربعمائة مفقود وإطلاق سراحهم (الجزيرة)

ويروي الحاج مزمل شاه قصة ابنه المفقود منذ خمس سنوات بكثير من المرارة والحسرة، ويقول "إن ولدي محمد خرج قبل خمس سنوات للصلاة في المسجد الأحمر وسط العاصمة إسلام آباد ولم يعد حتى الآن، وعرفت أنه نقل إلى سجن عاديالة بمدينة روالبندي، ولكن بعد ذلك فقدنا أثره ولا نعرف مصيره".

ويضيف "كل ما أريد أن أعرفه: هل ما زال على قيد الحياة وما مصيره ولماذا لا يطلقون سراحه؟ فمنذ خمس سنوات وأنا أتظاهر واعتصم في البرد وفي الحر لكن دون جدوى".

تعبئة
وسعت أمينة جنجوعة إلى تعبئة مؤسسات المجتمع المدني والأحزاب من خلال خيمة الاعتصام التي أقامتها للمطالبة بالكشف عن مصير المفقودين، وإطلاق سراحهم.

وأكدت أن معظم الأحزاب ونقابة المحامين ونقابة التجار ومدرسي وطلبة الجامعات زاروا خيمتها للتضامن مع مطالب أسر المفقودين.

وقالت "التفاؤل بدأ ينتشر بين أهالي المفقودين مع ازدياد الدعم لهم من مختلف شرائح المجتمع، وهم يأملون أن يتم الإفراج عن أبنائهم بأسرع وقت ممكن".

وتعاطفت نقابة المحامين مع مطالب الأهالي وشنت إضرابات واعتصامات متكررة لمساعدتهم. وقال المحامي محمد عاصف عضو النقابة للجزيرة نت "إن قضية المفقودين أصبحت قضية وطنية ويجب إيجاد حل لها".

وامتدح عاصف موقف المحكمة العليا ونقابة المحامين والقضاة لمواقفهم المشرفة من قضية المفقودين، ولمساهمتهم في الإفراج عن المئات منهم.

فوزية وهاب: الحكومة منحت الكثير من التسهيلات لمساعدة أهالي المفقودين (الجزيرة)

تبرير حكومي
في المقابل نفت الحكومة تورطها في ملف المفقودين، وأكدت أنها ستبذل قصارى جهدها لتحديد مصيرهم.

وأشارت المسؤولة الإعلامية بحزب الشعب الحاكم فوزية وهاب إلى قيام الحكومة بدور إيجابي في مساعدة أهالي المفقودين في العثور على أبنائهم.

وقالت للجزيرة نت "الحكومة قدمت تسهيلات للإعلام والمؤسسات القضائية ومؤسسات حقوق الإنسان لاتخاذ ما يرونه مناسبا من إجراءات للمساعدة في الكشف عن مصير المفقودين".

وأضافت أن وزارة الداخلية منحت الكثير من التسهيلات لمساعدتهم، والدليل على ذلك تناول الإعلام للقضية بحرية  والسماح بالاعتصامات والمظاهرات لأهالي المفقودين.

المصدر : الجزيرة

التعليقات