النفط في السودان
آخر تحديث: 2011/5/22 الساعة 22:35 (مكة المكرمة) الموافق 1432/6/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/5/22 الساعة 22:35 (مكة المكرمة) الموافق 1432/6/20 هـ

النفط في السودان

بدأ البحث والتنقيب عن البترول في السودان عام 1974 بعد الاتفاق مع شركة شيفرون الأميركية تلتها اتفاقية أخرى مع ذات الشركة عام 1979 بعد النتائج الإيجابية التي أحرزتها في اكتشافاتها.

أعقب ذلك توقيع اتفاق مع شركة توتال الفرنسية وصن أويل الأميركية عامي 1980 و1982م . وحالت بعض الظروف الخاصة بالحرب والتحولات السياسية دون تمكن تلك الشركات من عملها رغم الاستكشافات الكبيرة التي قامت بها.

وبين الأعوام 1989 و1999م وقعت الحكومة اتفاقيات مع شركات نفطية مختلفة شملت الشركتين الكنديتين IPC وSPC عامي 1991-1993م، وشركة الخليج GPL في عام 1995م، والشركة الوطنية الصينية للبترول CNPC عام 1995م، وشركة الكونستريوم في فبراير/شباط عام 1997م، وتكونت الشركة العالمية GNPOC في العام 1997م.

مربعات منتجة
أصبحت بعض المربعات منتجة مثل مربع (3) حقل عدارييل الذي تعمل فيه شركة بترودار بإنتاج يومي يبلغ نحو 260 ألف برميل يوميا ووينبوك الذي تعمل فيه شركة النيل الأبيض. كما إن هناك حقل فارجاك جنوب بانتيو مربع (5
A) الذي ينتج نحو عشرين إلى 25 ألف برميل يوميا, وشركة النيل الكبرى في مربعي (1 و2) بجانب حقول الوحدة المسماة ونقا وتوما ساوث وحقل النار وحقل التور وحقل الحر والتي تنتج نحو تسعين إلى 120 ألف برميل يوميا.

أما مربع (2) هجليج وبامبو والذي يضم آبار شلنقو وأزرق ونيم تنتج نحو خمسين إلى ستين ألف برميل يوميا فيما ينتج حقل دفرة الذي يقع ضمن الأراضي الجنوبية ما بين ألفين إلى ثلاثة آلاف برميل يوميا.

بينما تنتج حقول الفولة وأبو جابرة الواقعة في مربع (6) نحو أربعين ألف برميل يوميا ربما يصل إلى ستين ألف برميل يوميا.

بترول مكثف
أما مربع (8) في منطقة الدندر بولاية سنار فأكدت نتائج البحث فيه وجود الغاز والبترول المكثف.

يبلغ طول الخط من حقول الإنتاج حتى ميناء بشائر على البحر الأحمر نحو ألف و610 كيلومترات بسعة تزيد عن 250 ألف برميل يوميا.

يلاحظ أن غالب حقول البترول هي خارج دائرة أبيي التي ظلت تعرف بأنها المنطقة الغنية بالنفط. بينما تقول الحقائق على الأرض إن النفط موزع في أماكن مختلفة بولاية جنوب كردفان وولاية واراب والوحدة.

المصدر : الجزيرة

التعليقات