اختيار نبيل العربي أميناً عاماً للجامعة العربية بعد توافق على سحب المرشح القطري (الجزيرة)

ضياء الكحلوت-غزة

لقي اختيار وزير الخارجية المصري نبيل العربي لمنصب الأمين العام لـ جامعة الدول العربية خلفاً لـعمرو موسى، ترحيباً فلسطينياً واسعاً، وإشادة بالموقف القطري الذي سحب مرشحه بعد توافق على العربي.

وتعتقد القوى الفلسطينية أن اختيار العربي المعروف -بمواقفه الداعمة للحقوق الفلسطينية وتعهده بكسر حصار غزة والتسهيل على الفلسطينيين- سيقدم دفعة للعمل العربي المشترك، مشيدين بالرجل الذي ارتبط توليه منصبه بثورة 25 يناير المصرية.

ورحبت الحكومة الفلسطينية المقالة على لسان الناطق باسمها طاهر النونو باختيار العربي، معربة عن أملها في أن يجسد اختياره وحدة العرب وطموحاتهم.

وقال عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) الدكتور محمود الزهار إن العربي صاحب تاريخ مشرف في خدمة مصر، وأنه قاد وزارة الخارجية في فترة صعبة وقاد السفينة بما يعبر عن رأي المصريين ونجح في الملف الفلسطيني.

الزهار: المرحلة العربية المقبلة ستكون أكثر وحدة وأكثر تلاحما وتماسكاً (الجزيرة نت)
موقف مشرف
وذكر الزهار للجزيرة نت أن العربي الذي التقاه في مصر قبل عدة أيام فاجأ الجميع عندما نزل من مكتبه عقب اجتماع مع حماس ليلتقي بأهالي المصريين الموجودين في ليبيا والذين كانوا معتصمين أمام مكتبه، وتحدث إليهم ووعد بحل قضيتهم.

وأشاد عضو المكتب السياسي في حماس بحديث العربي الدائم عن ضرورة كسر الحصار وتسهيل حركة الفلسطينيين على معبر رفح، متمنياً أن يكون للعرب سياسة أفضل في الوقت اللاحق وأن تكون كلمتهم واحدة في مواجهة المتربصين بالأمة، مشيداً في ذات الوقت بالموقف القطري وسحبه لمرشحه.

ويعتقد الزهار أن المرحلة العربية المقبلة ستكون أكثر وحدة وأكثر تلاحما وتماسكاً، وأن القضية الفلسطينية يجب أن تتصدر جدول أعمال العرب في ظل ربيعهم الثائر.

ومن جانبه، قال عضو المجلس التشريعي عن حركة التحرير الوطني (فتح) الدكتور فيصل أبو شهلا إن اختيار العربي هو نتاج لظاهرة ربيع العرب ونتائج الثورات، والموقف العربي الجديد الذي عبر عنه العربي خلال عمله وزيراً لخارجية مصر.

وأضاف أبو شهلا للجزيرة نت أن اختيار العربي يؤكد أن الأمة العربية متجهة نحو التغيير، وأن هذه الثورات والحراك الشعبي العربي سيتمثل في موقف عربي واحد وعودة لنهوض الأمة العربية.

وشدد على أن الموقف العربي المقبل سيكون أقوى وسيستجيب لطموحات وتطلعات الشعوب العربية، وأن الاجماع العربي حول العربي يؤكد الاتجاه العربي نحو خطه السياسي الذي سلكه منذ توليته منصب الخارجية.

 جميل مزهر: العربي له مواقف مساندة للقضية الفلسطينية (الجزيرة نت)
في وجه العدو
ومن جهته، قال عضو اللجنة المركزية لـالجبهة الشعبية لتحرير فلسطين جميل مزهر إن التوافق على نبيل العربي خطوة عربية بالاتجاه الصحيح، معرباً عن أمله في أن يكون هذا الموقف خدمة لقضايا العرب وقضيتهم المركزية فلسطين.

وبينّ مزهر في حديث للجزيرة نت أن الموقف العربي الموحد والمعول عليه أن يكون أقوى بعد هذا الاختيار، يؤمل منه أن يقف في وجه "العدو الصهيوني" وأن يشكل رافعة للموقف الفلسطيني الوطني لنيل حقوق الشعب ووقف الممارسات الإسرائيلية التعسفية على الأرض.

وشدد على أن انتخاب شخصية كالعربي "وطنية وقومية" ومعروف بمواقفه الداعمة للوحدة العربية والمساندة للقضية الفلسطينية سيشكل رافعة للعمل العربي الجماعي، مشيداً بالتوافق الذي ظهر في الجامعة العربية على شخص العربي.

المصدر : الجزيرة