عائلات الأسرى تراهن على حماس
آخر تحديث: 2011/4/18 الساعة 11:30 (مكة المكرمة) الموافق 1432/5/15 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الصليب الأحمر الدولي: الوضع الإنساني في اليمن يرقى إلى مستوى الكارثة
آخر تحديث: 2011/4/18 الساعة 11:30 (مكة المكرمة) الموافق 1432/5/15 هـ

عائلات الأسرى تراهن على حماس

اعتصام لعائلات أسرى الداخل والقدس قبالة معتقل جلبوع الإسرائيلي
(الجزيرة نت)

محمد محسن وتد-أم الفحم

بعث القائمون على أنشطة يوم الأسير الفلسطيني وعائلات الأسرى بالداخل رسالة إلى قيادات حركة المقاومة الإسلامية (حماس) طالبوها بعدم الانصياع للمطالب الإسرائيلية، والإبقاء على قائمة الأسرى الأصلية، وعدم التنازل عن أسرى عرب 48 والقدس.

جاء ذلك خلال فعاليات يوم الأسير التي انطلقت من باقة الغربية وستتواصل حتى نهاية الشهر الحالي، وتتضمن مهرجانات تضامنية بالجليل والمثلث، واعتصاما دوريا قبالة المعتقلات الإسرائيلية.

وتأتي الفعاليات مع ورود تقارير غير مؤكدة عن أن صفقة الجندي جلعاد شاليط الذي أسرته حماس في عام 2006 ستتم قريبا مستثنية أسرى الداخل والقدس.

ويقبع في الأسر قرابة 10 آلاف فلسطيني، منهم 125 أسيرا من عرب 48، وحوالي 30 أسيرا محكوما عليهم بالمؤبد ومضى على أسرهم ربع قرن.

وكشف تقرير حقوقي عن تدهور خطير في ظروف اعتقال الأسرى الفلسطينيين والعرب، حيث يخضع الأسرى إلى قوانين اعتقال سابقة للمحاكمة وإلى تحقيقات وظروف اعتقال قاسية.

ويحرم الأسرى من أبسط الحقوق والخدمات، وتمنع عنهم الزيارات العائلية، وتقوض حقوقهم الصحية والقضائية، وتُفرض قيود مشددة على الأسرى لتشمل ذويهم أيضا.

جانب من فعاليات يوم الأسير الفلسطيني ببلدة باقة الغربية (الجزيرة نت)
الصفقة المرتقبة
واستبعد النائب بالكنيست جمال زحالقة استثناء أسرى الداخل والقدس من الصفقة المرتقبة، مطالبا الجميع بالتروي والصبر وعدم التعاطي مع ما يروج من إشاعات منعا لأي ضغوط قد يتعرض لها المفاوض الفلسطيني.

وأكد زحالقة للجزيرة نت أن لا أساس من الصحة عن أنه تم التنازل عن بعض الأسرى، وبحسب المعلومات المتوفرة فالمفاوضات متواصلة وهناك تمسك من قبل حماس بالقائمة الأصلية التي تضم أيضا أسرى الداخل والقدس.

وبعث برسالة إلى المؤسسة الإسرائيلية قائلا إن "أسرانا ليس كما تدعون سيعودون للمقاومة المسلحة، وتتذرعون بذلك لعدم تحريرهم".

ودعا رئيس الرابطة العربية للأسرى المحررين منير منصور الفصائل الفلسطينية لعدم التفريط في عرب 48, معتبرا الحركة الأسيرة بالداخل جزءا حيا وأصيلا من الحركة الوطنية والنضال الفلسطيني.

وشدد منصور في حديثه للجزيرة نت على رفضه لأي تهميش من فصائل العمل الوطني للداخل الفلسطيني، مناشدا قيادات حماس التمسك بقائمة التبادل الأصلية والثوابت الوطنية.

رئيس الرابطة العربية للأسرى المحررين منير منصور (الجزيرة نت)
تحرير القدس
واعتبر أي صفقة مستقبلية بدون أسرى 48 والقدس ستكون ناقصة وغير وطنية بامتياز ومن شأنها أن تؤثر على وحدة الشعب الفلسطيني.

وخلص بالقول "نأمل من حماس أن تحافظ على الثوابت بل رهاننا أنها ستعززها".

وتساءلت الحاجة أم محمود من بلدة مشيرفة، والدة الأسيرين إبراهيم ومحمد إغبارية، إذا ما عجزت حماس عن تحرير مئات الأسرى، فكيف لها أن تحرر القدس وفلسطين؟

وناشدت عبر الجزيرة نت قيادات حماس التريث وتأجيل الصفقة إذا ما اقتضى الأمر حتى لأعوام إلى أن تشمل أسرى الداخل والقدس، كون الإبقاء عليهم في الأسر بمثابة حكم بالإعدام عليهم.

ورفضت أم محمود الطرح الإسرائيلي بنفي أسرى 48 خارج الوطن بذريعة "أن أياديهم ملطخة بدماء يهود"، موضحة أن شاليط بتحرره سيعود لعائلته وليس للمنفى.

سفك الدماء
ولفتت إلى أن الجندي شاليط لم يؤسر من غرفة نومه، بل من ساحة المعركة خلال سفكه لدماء الفلسطينيين.

وأشاد مدير مؤسسة يوسف الصديق فراس عمري بصمود الأسرى وتحديهم لممارسات القمع والبطش، مؤكدا أن الاعتصام قبالة السجون يحمل رسالة دعم وصمود للأسرى.

وأكد للجزيرة نت أن الأسرى بهذه المرحلة بحاجة لتضامن والتفاف شعبي "لتصل رسالتنا إليهم لتساهم برفع معنوياتهم ليبقوا على ثباتهم حتى ينالوا الحرية".

وبدورها أكدت سناء سلامة زوجة الأسير وليد دقة للجزيرة نت رفض عائلات الأسرى لأي صفقة تستثني الداخل والقدس والجولان.

وقالت سلامة إذا ما تجاوزت الصفقة المرتقبة هذه الفئة من الأسرى، فإن ذلك بمثابة رسالة سياسية خطيرة بأن الداخل ليس جزءا من الشعب الفلسطيني.

المصدر : الجزيرة
كلمات مفتاحية:

التعليقات