6 أبريل تطالب بالإفراج عن المعتقلين
آخر تحديث: 2011/2/14 الساعة 16:30 (مكة المكرمة) الموافق 1432/3/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/2/14 الساعة 16:30 (مكة المكرمة) الموافق 1432/3/12 هـ

6 أبريل تطالب بالإفراج عن المعتقلين

الإفراج عن المعتقلين السياسيين كان أحد المطالب الرئيسية لثورة يناير (الجزيرة)

الجزيرة نت-القاهرة

طالبت حركة شباب 6 أبريل القوات المسلحة المصرية بضرورة الإفراج عن المعتقلين السياسيين الذين تم اعتقالهم في عهد النظام البائد دون التمييز بينهم على خلفية أفكارهم أو انتماءاتهم السياسية، وكذلك الإفراج الفوري عن كل المعتقلين الذين شاركوا في انتفاضة 25 يناير/كانون الثاني الماضي، و"خاصة أن من بينهم من حوّلوا لمحاكم عسكرية ظالمة".

وقال المتحدث باسم حركة "شباب 6 أبريل" محمد عادل إنه يجب أن يكون على رأس قائمة المفرج عنهم وفورا "المهندس خيرت الشاطر (النائب الثاني للمرشد العام للإخوان المسلمين)، والمهندس حسن مالك (القيادي في الإخوان المسلمين)، والزميل نور حمدي الذي اختفى منذ يوم 30 يناير/كانون الثاني، ويعتقد أنه تم القبض عليه من قبل الشرطة العسكرية".

وكانت مصادر داخل القوات المسلحة أخبرت حركة شباب 6 أبريل -من خلال الاتصالات والاجتماعات المستمرة منذ يوم الخميس الماضي- أن الذين تم اعتقالهم منذ بدء الثورة يوم 25 يناير/كانون الثاني سيتم الإفراج عنهم خلال أيام، وأن المعتقلين السياسيين سيتم الإفراج عنهم تباعا، وشددت الحركة على أنها تطالب الجيش بسرعة الإفراج عنهم وإسقاط الأحكام العسكرية الصادرة بحقهم.

وشدد عادل على ضرورة حدوث مراجعة فورية لكافة حالات الاعتقال الاستثنائية، وخاصة المعتقلين من الجماعات الإسلامية، وسرعة الإفراج عنهم "لا سيما أن من بينهم العديد من المظلومين والذين اعتقلهم جهاز أمن الدولة من أجل تبرير فشلهم في الحفاظ على أمن مصر".

وطالب محمد عادل القوات المسلحة والمخابرات الحربية بسرعة تشكيل لجنة لتفتيش مقر جهاز مباحث أمن الدولة بمدينة نصر، وخاصة أن هناك العديد من الزنازين السرية تحت الأرض.

وطالب بأن يكون المدونون الذين اعتقلوا مسبقا داخل جهاز أمن الدولة من ضمن لجنة التفتيش، وأنه يجب فحص كافة حالات الاعتقال التي تمت من قبل الجهاز والتحقيق مع المسؤولين عن الجهاز بتهمة مخالفة القوانين وإنشاء سجون سرية تحت الأرض وتعذيب المواطنين المصريين فيها.

المصدر : الجزيرة

التعليقات