مظاهرة بموريتانيا لأهالي معتقلي غوانتانامو
آخر تحديث: 2011/12/9 الساعة 02:24 (مكة المكرمة) الموافق 1433/1/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/12/9 الساعة 02:24 (مكة المكرمة) الموافق 1433/1/14 هـ

مظاهرة بموريتانيا لأهالي معتقلي غوانتانامو

المتظاهرون اتهموا السلطات الموريتانية بالتقاعس عن الوفاء بتعهداتها (الجزيرة)

أمين محمد-نواكشوط

تظاهر اليوم عدد من أهالي المعتقلين الموريتانيين في سجن غوانتانامو الأميركي أمام وزارة العدل الموريتانية، لحث السلطات على بذل مزيد من الجهود للإفراج عن السجينين الموريتانيين في غوانتانامو.

وردد المتظاهرون شعارات ورفعوا لافتات تندد بصمت السلطات الموريتانية، رغم أن دولا كثيرة تدخلت لدى السلطات الأميركية ونجحت في إطلاق سراح مواطنيها وترحيلهم إلى بلدانهم الأصلية.

ويتهم الأهالي السلطات الموريتانية بالتقاعس عن الوفاء بتعهدات سابقة لها بالضغط من أجل الإفراج عن المعتقليْن الموريتانييْن في غوانتانامو، أو بقضاء محكوميتهما في الحد الأدنى داخل الأراضي الموريتانية.

صورة لأحمد ولد عبد العزيز أحد المعتقلين وابنه الذي لم يره بعد (الجزيرة)

سجينان
ويتعلق الأمر بالسجينين محمدو ولد صلاحي الذي سلمه نظام الرئيس الأسبق معاوية ولد سيد أحمد الطايع إلى السلطات الأميركية في نوفمبر/تشرين الأول من 2001، والسجين أحمد ولد عبد العزيز الذي اعتقل في الفترة نفسها تقريبا من عام 2001 بمدينة بيشاور الباكستانية، إبان الغزو الأميركي لأفغانستان نهاية 2001.

وانضم بعض الحقوقيين إلى الأهالي في مظاهرتهم أمام وزارة العدل، واعتبروا في بيان لهم أن قضية هذين السجينين ليست مجرد قضية نساء وأطفال ينتظرون بفارغ الصبر حبيبين غيبهما ظلام السجن، بقدر ما هي قضية كل الموريتانيين الذين يجب أن يتضامنوا مع أي مواطن تداس كرامته.

وقال السجين السابق المفرج عنه من غوانتانامو محمد الأمين ولد سيد محمد (الملقب سيد آمين) للجزيرة نت -خلال مشاركته في الوقفة الاحتجاجية- إن على السلطات الموريتانية أن تلتفت لمواطنيها الذين يعانون بشكل مستمر من جحيم غوانتانامو في ظروف صعبة وغير إنسانية، مضيفا أنه جاء يحتج مع آخرين على صمت السلطات الذي طال أمده.

ومن جهتها، قالت لالة بنت عبد العزيز شقيقة المعتقل أحمد ولد عبد العزيز إن عشر سنوات من الظلم والإذلال والصمت والتجاهل لمعاناة الأهالي ومآسيهم تكفي، مشيرة إلى أن ابن المعتقل ولد عبد العزيز الذي غاب عنه وهو في بطن أمه يعاني اليوم هو الآخر من ظروف نفسية صعبة، بعد أن كبر وبات يشتاق لرؤية والده وسماع صوته.

ولد النباغ (يمين): السلطات الموريتانية أبلغتنا بتحركات رسمية تجاه نظيرتها الأميركية للإفراج عن المعتقليْن الباقييْن في غوانتانامو (الجزيرة)

تحركات رسمية
ولكن رئيس اللجنة الشعبية للدفاع عن المعتقلين الموريتانيين في غوانتانامو حمود ولد النباغ قال للجزيرة نت إن السلطات الموريتانية أبلغته بتحركات رسمية تجاه السلطات الأميركية من أجل الإفراج عن المعتقليْن الباقييْن في سجن غوانتانامو.

وأشار إلى أن وزير العدل الموريتاني سيلتقي ممثلين عن الأهالي للكشف عن تلك المساعي، وإجلاء حقيقة الموقف الرسمي تجاه معتقلي غوانتانامو.

وأضاف ولد النباغ أن المعتقل ولد صلاحي سبق أن أصدر القاضي الفدرالي الأميركي قرارا بالإفراج عنه، ولكن السلطات الأميركية عادت واستأنفت القرار وأصرت على اعتقاله، مما يعني أن أي جهد رسمي تجاه الحكومة الأميركية مواز لقرار القاضي الأميركي قد يؤدي إلى إطلاق سراحه.

المصدر : الجزيرة

التعليقات