مِنى يقضي بها الحاج يوم التروية وأيام التشريق

مِنَى أو منًى (بكسر الميم وفتح النون) هي منطقة صحراوية في المملكة العربية السعودية تقع على بعد نحو خمسة كيلومترات شرق مكة المكرمة، في الطريق بينها وبين جبل عرفة. ولهذه المنطقة دور هام في مناسك الحج، حيث يمكث فيها الحجاج معظم أوقات المناسك
.

ففي مِنى ينزل الحاج يوم التروية -وهو اليوم الثامن من شهر ذي الحجة- ويؤدي بها صلاة الظهر والعصر والمغرب والعشاء والفجر.

ومع إشراق شمس اليوم التاسع من ذي الحجة يتوجه منها إلى مشعر عرفات لقضاء يوم الوقفة الكبرى على صعيد عرفات الطاهر "يوم الحج الأكبر"، ومع غروب شمس ذلك اليوم يتوجه إلى المشعر الحرام بمزدلفة، ومع فجر يوم العاشر من ذي الحجة يعود الحاج إلى مشعر مِنى لرمي الجمرة الكبرى جمرة العقبة.

ويقيم الحاج في منى بعد ذلك ثلاثة أيام تسمى أيام التشريق وهي اليوم الحادي عشر والثاني عشر والثالث عشر، وذلك لرمي الجمرات الثلاث جمرة العقبة والجمرة الوسطى والجمرة الصغرى.

ويوجد بمنى مسجد الخيف ومسجد المرسلات ومسجد الكبش ومسجد الكوثر.

ومشعر منى واد بين الجبال وقد شهدت منى في السنوات الأخيرة تطورا كبيرا في مختلف المجالات فشيدت بها جسور وأنفاق وساحات وخيام مطورة فضلا عن تطوير جسر الجمرات لتسهيل الرمي.

المصدر : الجزيرة