عائلة يوسف طرشان فوق أنقاض منزلها المدمر بالضفة الغربية (الجزيرة نت)

عوض الرجوب-الخليل

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي ومستوطنون الخميس حملة اعتداء واسعة استهدفت اعتقال مواطنين فلسطينيين، وهدم مبان سكنية وحظائر أغنام ومزروعات في مناطق متفرقة من الضفة الغربية.

ففي شمال الضفة شمل الهدم مساكن مبنية من الصفيح وخيما وحظائر لإيواء الأغنام، كما اقتلع المستوطنون عشرات أشجار الزيتون. أما في جنوبها فهدم الاحتلال منزلا قيد الإنشاء وتم تجريف مزروعات واعتقال أربعة مواطنين.

الأغوار الشمالية
وقال رئيس مجلس محلي ببلدة المالحة في الأغوار الشمالية عارف دراغمة إن جرافة إسرائيلية ترافقها جيبات عسكرية، وأخرى تابعة للإدارة المدنية، اقتحمتا صباح الخمس مناطق الفارسية وحمة والمالح.

وأضاف أن الجرافات هدمت خيمة في منطقة المالح ومباني صفيح وخيما لإيواء الأغنام، ومساكن من الزنك وخيما للسكن في منطقة الفارسية وحظيرة للأغنام في منطقة الحمة.

الأراضي الزراعية المجرفة وأشتال مقتلعة في بلدة بيت أولى غرب الخليل (الجزيرة نت)
وقال إن سلطات الاحتلال أبعدت مواطنين عن مناطق سكناهم، ومنعت وصول المتضامنين إلى منطقة الهدم، معربا عن استغرابه لتبرير الاحتلال عمليات هدم الخيم وحظائر الأغنام بزعم إقامتها دون ترخيص.

وأوضح في حديثه للجزيرة نت أن الاحتلال يستهدف منذ فترة ثمانية مواقع في الأغوار الشمالية، مضيفا أن الهدم يتم أسبوعيا، وقد شمل خلال الشهرين الماضيين ما لا يقل عن 35 هدفا ما بين حظيرة ومبنى صفيح وخيمة.

وأوضح أن بحوزة السكان البالغ عددهم نحو ألفي نسمة ما لا يقل عن 45 إخطارا بالهدم، مناشدا المنظمات الحقوقية ببذل أقصى جهودها للضغط على الاحتلال لوقف سياسة التهجير، ومطالبا السلطة الفلسطينية بمساندة السكان.

وفي شمال الضفة أيضا، وفي بلدة قصرة جنوب شرق مدينة نابلس تحديدا، قال مواطنون إن مستوطنين أقدموا الليلة الماضية على قطع ما لا يقل عن 180 شجرة زيتون.

وقلب المواطن محمد أبو ريدة من بلدة قصرة في اتصال هاتفي مع الجزيرة نت إن أعمار الأشجار تتراوح بين 5-15 سنة، ويعيش من ثمارها ثلاث أسر وتم اقتلاعها بالكامل، مشيرا إلى تعرض سكان البلدة البالغ عددهم قرابة ستة آلاف نسمة باستمرار لهجمات المستوطنين واعتداءاتهم.

أراض زراعية جرفها الاحتلال الإسرائيلي في بلدة بيت أولى غرب الخليل (الجزيرة نت)
جنوب الضفة
وفي مدينة الخليل، جنوب الضفة، هدمت قوات الاحتلال منزلا قيد الإنشاء تزيد مساحته على 150 مترا مع خزان للمياه يقع في بلدة بيت كاحل، شمال مدينة الخليل، بحجة عدم الترخيص وفق ما أفاد به المجلس المحلي.

وكانت جرافات الاحتلال قد هدمت منزلا وثلاث آبار وجرفت نحو أربعين دونما من الأراضي الزراعية في بلدة بيت أول غرب مدينة الخليل.

وقال عبد الجبار العكل، وهو صاحب الأراضي المدمرة، إن جرافات إسرائيلية داهمت المنطقة برفقة قوات الاحتلال، وأقدمت على تدمير أربعين دونما مزروعة بأشجار اللوزيات والخضار وشبكات المياه وغرفة مبنية من الإسمنت دون إبداء أية أسباب.

ومن جهته قال المزارع يوسف محمد طرشان إن آليات الاحتلال قامت بهدم منزله المكون من غرفتين وبئر وحظيرة للأغنام، مضيفا أنه تلقى في وقت سابق إخطارا بهدم المنزل، لكنه أصر على مواصلة البناء لحماية مناطق شاسعة مهددة بالمصادرة.

وفي سياق آخر أفاد الناطق الإعلامي للجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلدة بيت أمر، شمال الخليل، أن قوات الاحتلال اعتقلت خلال مداهمات ليلية ثلاثة شبان تتراوح أعمارهم بين 15 و17 عاما.

كما وثقت مجموعة الرقابة التابعة لدائرة شؤون المفاوضات الفلسطينية نحو 370 اعتداء للاحتلال الإسرائيلي بالضفة وقطاع غزة خلال اليومين الماضيين، موضحة أن أبرز الاعتداءات تمثل في إغلاق الطرق والمناطق، والاقتحام والاحتجاز والاعتقال والحواجز العسكرية الثابتة والمفاجئة.

المصدر : الجزيرة