الوطني المصري يتبرأ من دعم جمال
آخر تحديث: 2010/8/3 الساعة 04:40 (مكة المكرمة) الموافق 1431/8/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/8/3 الساعة 04:40 (مكة المكرمة) الموافق 1431/8/23 هـ

الوطني المصري يتبرأ من دعم جمال

الحزب الوطني قال إنه لا علاقة للحزب بحملة "الائتلاف الشعبي لدعم جمال مبارك" (الجزيرة نت)

الجزيرة نت-القاهرة

نفى الحزب الوطني الحاكم في مصر أي علاقة له بحملة ملصقات انتشرت مؤخرا تدعو لدعم ترشيح جمال مبارك نجل الرئيس حسني مبارك لانتخابات الرئاسة القادمة عام 2011، بينما دشن المعارض البارز أيمن نور حملة مضادة باسم "مصر كبيرة عليك" لرفض توريث الحكم.

وقال الحزب الوطني في بيان حصلت الجزيرة نت على نسخة منه إنه لا علاقة للحزب بحملة "الائتلاف الشعبي لدعم جمال مبارك".

وأضاف البيان أن هذه المجموعة (القائمة على الحملة) يقوم بالتنسيق لها مجدي الكردي عضو حزب التجمع، وأن الحزب الوطني "بعيد عن هذه التحركات"، وهو ما أوضحه سابقا أمين الإعلام بالحزب علي الدين هلال بقوله إن "مثل هذه التحركات تعبر عن اجتهاد شخصي لعدد من الشباب والناشطين السياسيين، ولا تعكس رؤية الحزب الوطني في اختيار مرشحه لانتخابات الرئاسة".

ولفت بيان الحزب إلى تصريحات صحفية لرئيس المجلس القومي للشباب والقيادي بالحزب محمد صفي الدين خربوش التي قال فيها إن قضية ترشيح جمال مبارك تأتي من خارج الحزب ولم تطرح في داخله.

وكان الجدل قد تصاعد حول الحملة، خاصة بعد امتناع الحزب الحاكم وجمال مبارك الذي يتولى أمانة لجنة السياسات -وهي أعلى لجان الحزب- عن التعليق على الحملة، ومطالبة القائمين عليها الرئيس مبارك بعدم الترشح وإفساح المجال لنجله لخوض الانتخابات الرئاسية.

ورأت تحليلات صحفية أن إطلاق الحملة في وقت تزايدت فيه التقارير عن تدهور صحة الرئيس مبارك (83 عاما) أغضب الرئيس والمؤسسة العسكرية التي ما زالت -بحسب هذه التحليلات- متحفظة على مسألة توريث الحكم لجمال الابن، كما اعتبرت الحملة محاولة للضغط على مبارك لعدم الترشح للانتخابات القادمة.

معارضون أطلقوا حملة تنتقد بحدة جمال مبارك وترفض توريث الحكم (الجزيرة نت)
كبيرة عليك
في هذه الأثناء، دشن المعارض البارز وزعيم حزب الغد الليبرالي الدكتور أيمن نور حملة أطلق عليها "مصر كبيرة عليك" بمشاركة رئيس الحزب الدستوري الحر ممدوح قناوي والمنسق العام لحركة كفاية عبد الحليم قنديل.

وقال نور الذي حل ثانيا بعد مبارك في انتخابات الرئاسة عام 2005، إن إطلاق حملة تأييد جمال مبارك ابتعد عن الحزب الوطني وأعضائه المعروفين ولجأ إلى شخص مجهول سياسيا ليبدو المشهد كأنه لا علاقة للحملة بالنظام، وخوفا من حدوث صدام مع مؤسسة الرئاسة وقيادات الحزب الكبار الذين أبدوا دعمهم لترشح الرئيس مبارك للانتخابات.

ونفى نور علاقته باختراق الصفحة الرسمية لحملة "نعم لجمال مبارك" على الإنترنت، وقال إنه لا يوافق على هذا الأسلوب، وذلك بعدما وضع المخترقون صور حملة "مصر كبيرة عليك" على الصفحة المخترقة.

وكان قراصنة مجهولون قد اخترقوا صفحة الحملة على موقع التعارف الاجتماعي الشهير "فيسبوك" ووضعوا مكان صورة تحمل شعار "نعم لجمال مبارك" صورة أخرى تهاجمه تحت شعار "غير مرغوب فيك ولا في أبيك".

وكتب المخترقون "مفجر ثورة السرقة ونهب خيرات مصر"، في إشارة إلى جمال مبارك بدلا من "مفجر ثورة التجديد بمصر" التي يطلقها عليه بعض قيادات الحزب الحاكم، كما حولوا كافة التعليقات بالصفحة إلى عبارات مثل "لا للتوريث.. ونعم للتغيير".

المصدر : الجزيرة

التعليقات