عروض لعلاج طفل فلسطيني معاق
آخر تحديث: 2010/4/25 الساعة 16:20 (مكة المكرمة) الموافق 1431/5/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/4/25 الساعة 16:20 (مكة المكرمة) الموافق 1431/5/12 هـ

عروض لعلاج طفل فلسطيني معاق

 أبو عميرة تحدى الإعاقة بتفوقه الدراسي (الجزيرة نت)

محمود جمعة-القاهرة
 
أعلنت لجنة الإغاثة والطوارئ باتحاد الأطباء العرب اليوم في القاهرة تبنيها  علاج الطفل الفلسطيني يوسف أبو عميرة على نفقتها سواء في مصر أو خارجها.
 
وأشارت اللجنة إلى أن جهات عربية ودولية عرضت دفع تكاليف العلاج، منها مكتب الزعيم الليبي معمر القذافي ومكتب الاتحاد الأوروبي بالقاهرة وعدد من رجال الأعمال العرب.
 
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقدته اللجنة لتقديم أبو عميرة لوسائل الإعلام والإعلان عن بدء خطوات العلاج الخاصة به، في إطار مشروع علاج الجرحى الفلسطينيين الذي يشرف علية الاتحاد.
 
وكان أبو عميرة وصل الى القاهرة أمس عبر معبر رفح كي يعرض على أطباء مصريين لتركيب أطراف صناعية له، حيث ولد في غزة معاقا بدون ذراعين ولا ساقين.
 
ورغم الإعاقة والحصار فقد أبى الاستسلام لليأس ودرس وتفوق حتى أصبح من المتميزين في مختلف الجوانب، كما يواظب على أداء الصلاة ويحفظ عشرة أجزاء من القرآن ويجتهد لحفظه كاملا.
 
أطراف صناعية
وأعلن الأمين العام للجنة الإغاثة والطوارئ باتحاد الأطباء العرب الدكتور إبراهيم الزعفراني أن الاتحاد قرر علاج أبو عميرة على نفقته نظرا لحالته الإنسانية المؤثرة.
 
وأضاف أن الاتحاد قرر مساعدته لتركيب أطراف صناعية له كي يتسنى له استكمال مسيرة النجاح والتفوق والتحدي، موضحا أنه سيتم عرضه على الجهات الطبية المختصة لتقرير نوع المساعدة التي يمكن تقديمها له.
 
لجنة الإغاثة والطوارئ باتحاد الأطباء العرب تبنت علاج أبوعميرة (الجزيرة نت)
وأكد الزعفراني أن أبوعميرة (14 عاما) يتمتع بإرادة حديدية لا يتمتع بها العديد من الأصحاء، وهو يثبت للجميع أن الإعاقة في الإرادة وليست في الجسد، مضيفا أنه يمثل رمزا للمثابرة وتحدي الإعاقة يستحق مساعدة اللجنة.
 
ونوه الزعفراني بقناة الجزيرة لأنها أول من أثارت الانتباه إلى حالته، وطالب السلطات المصرية بالسماح بدخول الأطباء المصريين لتدريب نظرائهم في غزة واستقدام أطباء فلسطينيين للتدريب في مصر، خاصة أن الأخيرة بوابة غزة الوحيدة على العالم.
 
وأعرب عن شكره لمصر لسماحها بمرور عشرات المرضى والأجهزة الطبية إلى غزة، ولترخيصها بدخول أدوية إلى القطاع بقيمة 13 مليون جنيه مصري (نحو 2.3 مليون دولار).
 
وخلال المؤتمر الصحفي أعرب أستاذ العظام وعضو اتحاد الأطباء العرب الدكتور إبراهيم خالد عن أمله في نجاح العملية الجراحية التي ستجرى للطفل الفلسطيني.
 
وأوضح خالد أنه عندما يكون البتر فوق الركبة يصاب الإنسان بالشلل التام، إلا أنه من الممكن معالجة الأمر كما حدث مع عدد من الجرحى من قبل.
المصدر : الجزيرة

التعليقات