المقاومة تتحدى الطيران وتواصل قصف إسرائيل
آخر تحديث: 2009/1/14 الساعة 20:37 (مكة المكرمة) الموافق 1430/1/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/1/14 الساعة 20:37 (مكة المكرمة) الموافق 1430/1/18 هـ

المقاومة تتحدى الطيران وتواصل قصف إسرائيل

صاروخ فلسطيني يطلق على جنوب إسرائيل (الجزيرة نت)

ضياء الكحلوت-غزة
 
أسرع مقاومان في منتصف العشرينيات من العمر إلى منطقة مكشوفة في بلدة بيت لاهيا بشمال قطاع غزة ليست بعيدة عن الآليات الإسرائيلية المتوغلة في المنطقة ووضعا صاروخًا محليًّا على منصة لإطلاق الصواريخ وأطلقاه ثم انسحبا على الفور من المكان.

ورغم تحليق الطيران الحربي الإسرائيلي وطائرات الاستطلاع في سماء القطاع فإن المقاومة بغزة استمرت في إطلاق الصواريخ المحلية وقذائف الهاون إضافة إلى صواريخ غراد التي وصلت إلى العمق الإسرائيلي.
 
ولم يبدُ على المقاومين الارتباك، بل كانا يتحركان وكأن شيئا لم يكن، ونصبا الصاروخ على قاعدة حديدية مصنعة محليا تسميها المقاومة "منصة" وجهزا أسلاكًا تشبك في بطاريات لإطلاق الصاروخ، وأطلقاه بالفعل.

انسحب المقاومان من المكان على الفور وطلبا من المواطنين الذين بدؤوا التكبير أن يبتعدوا عن المكان ولم يمض سوى دقيقتين حتى قصف الطيران الحربي المنصة التي تركها المقاومون وراءهم.

هذا ليس مشهدًا في فيلم سينمائي أو عرض عسكري، إنه واقعة تكررت عشرات المرات في الحرب الإسرائيلية على غزة.

فقدرة المقاومة على إطلاق الصواريخ يراها الغزيون انتصارًا كما يراها المقاومون واجبا للدفاع عن شعبهم.

الغزيون الذين شاهدوا الموقف بأعينهم لم يكتفوا بالتكبير والتهليل والدعاء للمقاومة، بل فتحوا بيوتهم للمقاومين كي يحتميا من الصواريخ الإسرائيلية رغم معرفتهم بأن منازلهم ستكون عرضة لصواريخ إسرائيل إن استضافوا هؤلاء.

ومن بين المشاهدات على الأرض أن مواطنة في الأربعين من عمرها أطلقت زغردة بعفوية وكأن الذي جرى عرسًا، وقالت إنه فعلا عرس وطني أن يتمكن مقاومون بلا أسلحة من قصف إسرائيل رغم كل العدوان والحرب والطيران الذي لا يغيب عن أجواء القطاع.
 
وفي هذا السياق يقول جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك) إن نحو 565 صاروخا و200 قذيفة هاون أطلقت على إسرائيل منذ بدء الحرب على غزة.

وقالت إحصائية للشاباك إن 530 صاروخا أطلقت في الـ16 يوما الأولى من الحرب كما سقطت 35 قذيفة صاروخية خلال اليومين الأخيرين.

وقالت الإحصائية إن 10% من الصواريخ كانت بعيدة المدى وصنفت على أنها صواريخ غراد, وأن 1272 إسرائيليا أصيبوا بجراح وحالات هلع جراء سقوط الصواريخ منذ بداية الحرب.
المصدر : الجزيرة