رئيس لجنة مواجهة الحصار يدعو لانتفاضة سفن لغزة
آخر تحديث: 2008/9/18 الساعة 00:37 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/9/18 الساعة 00:37 (مكة المكرمة) الموافق 1429/9/19 هـ

رئيس لجنة مواجهة الحصار يدعو لانتفاضة سفن لغزة

الخضري يتوسط متضامنين في الندوة التي دعا فيها لانتفاضة سفن (الجزيرة نت)

أحمد فياض-غزة

دعا النائب جمال الخضري رئيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار إلى تنظيم ما وصفها "انتفاضة سفن مدنية" هدفها كسر الحصار عن غزة.

وأعلن الخضري في ورشة عمل نظمتها اللجنة بمدينة غزة أمس، تحت عنوان "ماذا بعد نجاح سفينة كسر الحصار" بمشاركة كل من المتضامنة الصحفية البريطانية لورين بوث شقيقة زوجة توني بلير، والناشط الأميركي كين أوكيف، أن العديد من مشاريع سفن كسر الحصار يعد لها الآن في أكثر من دولة عربية وإسلامية.

وذكر أن انتفاضة السفن التي قد تشهد غزة قدومها تتسلح بأنها مدنية وشعبية وسلمية، مشيرا إلى أن نجاح دخول سفينتي كسر الحصار الأوروبيتين إلى غزة حقق عدة نجاحات، أولها تدشينها لخط بحري فلسطيني (غزة- قبرص)، واصطحاب سبعة من الفلسطينيين عبر القارب إلى قبرص دون إذن من أحد خلال رحلة عودة السفن.

من جهتها شددت الصحفية البريطانية بورث، في كلمة لها في الورشة على أن ميناء غزة بات حرا لاستقبال سفن التضامن وكسر الحصار عن غزة، مشيرة إلى أن أي تحرك لكسر الحصار عن غزة يجب أن يكون له قلب وروح من داخل القطاع.

وأكدت الصحفية بورث أن التعنت الإسرائيلي وإغلاق المعابر يجبرها على ألا تترك هي ورفاقها غزة لحين قدوم سفينة أوروبية لمتضامنين آخرين نهاية الشهر الجاري كي تتمكن من العودة إلى بلدها.

أما الناشط الأميركي كين أوكيف فأوضح أن احتجازه ورفاقه في غزة وعدم المساح لهم بالسفر عبر المعابر التي تسيطر عليها كل من مصر وإسرائيل تظهر ماذا يعني أن تكون فلسطينيا ومحروما من أدنى الحقوق الإنسانية.

وأكد أن سفينة كسر الحصار القادمة كما السابقة ستكون سلمية ولن تعادي أحدا، لافتا إلى أن هدفها سيكون حمل المرضى والجرحى من قطاع غزة إلى جانب المواطنين والطلاب العالقين إلى الخارج.

واعتذر في معرض كلمته التي ألقاها في الورشة للعرب بسبب مشاركته في القوات البحرية الأميركية التي خاضت الحروب الكثيرة والإجرام ضد الشعب الفلسطيني، مشيرا إلى أنه كرس حياته لتصحيح طريقه من خلال العمل على حماية المدنيين وتحويل غزة من سجن كبير إلى أرض حرة.

المصدر : الجزيرة