إسرائيل تتهم مواطنا عربيا بالتخابر مع حزب الله
آخر تحديث: 2008/8/7 الساعة 00:11 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/8/7 الساعة 00:11 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/6 هـ

إسرائيل تتهم مواطنا عربيا بالتخابر مع حزب الله

إسرائيل تخشى نجاح حزب الله ببناء قوته في الجنوب تحت أنف الأمم المتحدة (رويترز-أرشيف)

وديع عواودة-حيفا

كشف جهاز المخابرات العامة في إسرائيل (شاباك) اليوم عن اعتقال طالب من فلسطينيي الداخل متهم بالتخابر مع حزب الله.
 
وقدمت الشرطة في المحكمة المركزية بمدينة بيتح تكفا لائحة اتهام ضد الطالب خالد قشقوش من مدينة قلنسوة في أراضي48 بعد اعتقاله يوم 16يوليو/ تموز.

وورد في لائحة الاتهام أنه تم تجنيد قشقوش (29 عاما) بواسطة طبيب لبناني يدعى هشام حسن تعرف إليه عام 2003، وكلفه بجمع معلومات عن المستشفيات بإسرائيل وقدم له 13 ألف يورو.

ويورد المدعي العام أن حسن -الذي يعمل رئيسا لجمعية أيتام لبنان بألمانيا والتابعة لمؤسسة الشهيد المقربة من حزب الله- التقى في أغسطس/ آب 2005 الطالب قشقوش، وعرفه على لبناني آخر هو محمد هاشم الذي تبين لاحقا أنه ينتمي لحزب الله "ويعمل مركزا لوكلائه في أوروبا".

وكلاء آخرون
المجلس الوزاري استمع لتقرير حول "ترميم حزب الله معظم قواه العسكرية" (الفرنسية-أرشيف)
وتشير لائحة الاتهام إلى أن ناشط حزب الله كلف الطالب الفلسطيني بتقديم معلومات عامة حول إسرائيل، وأسماء طلاب من فلسطينيي48 يدرسون خارج البلاد بغية تجنيدهم للمقاومة اللبنانية.
 
وتفيد لائحة الاتهام أن الناشط اللبناني طلب لاحقا من قشقوش الالتحاق بأحد المستشفيات الإسرائيلية تمهيدا لجمع معطيات عن رجال أمن وجنود يمكثون فيه للاستشفاء.

وبحسب الادعاء فقد تم إرشاد قشقوش حول تدابير الوقاية والإفلات من التعقب الاستخباري لكنه اعتقل فور عودته للبلاد بمطار اللد الدولي "وخلال التحقيق معه تم الكشف عن وكيل فلسطيني آخر لحزب الله هو أيمن كامل شحادة من الخليل ومقيم بألمانيا".

نفي التهمة
من جهته نفى أمنون زخروني محامي الدفاع عن قشقوش في تصريح لإذاعة الشمس المحلية أن يكون موكله قد ارتكب مخالفات خطيرة، وحذر من قيام وسائل الإعلام بتضخيم القضية.
 
كما تنكر عائلة قشقوش كافة التهم الموجّهة لابنها. وقال زهير عمّ المشتبه فيه للجزيرة نت إن جلسة المحكمة المقبلة سوف تشهد الإفراج عن ابن أخيه.

وفي السياق، قدمت أجهزة الأمن اليوم تقريرا في اجتماع المجلس الوزاري الأمني المصغر حول "ترميم حزب الله معظم قواه العسكرية ومضاعفتها".

وأعرب المجلس في بيان عن خشية تل أبيب من نجاح حزب الله ببناء مستودعات سلاح، وبتثبيت بطاريات صواريخ داخل منازل الجنوب "خلسة وتحت أنف قوات الأمم المتحدة".

أهداف إسرائيلية
ولفت جهاز الشاباك في بيان إلى تزايد مساعي حزب الله منذ الانسحاب من لبنان عام 2000 إلى تجنيد وكلاء عرب من أراضي 48 بهدف إقامة خلايا عسكرية واستخباراتية، موضحا أن ذلك تضاعف عقب حرب يوليو/ تموز 2006.

ويفيد الشاباك في بيانه أن "اعتقال قشقوش يدلل على أن المواطنين العرب في إسرائيل يشكلون هدفا مفضلا لدى حزب الله الذي يدرك قدرتهم على التحرك بسهولة في البلاد وجمع معلومات ذات طبيعة إستراتيجية وتكتيكية تتعلق بمرافق أمنية ومحاور مرورية رئيسية ومواقع المجمعات السكنية".

ويشير أيضا إلى أن حزب الله يستغل وجود فلسطينيين من أراضي 48 خارج البلاد من أجل تجنيدهم "الحزب يستغل حقيقة عدم اعتباره منظمة إرهابية في أوروبا فيتحرك لتجنيد الوكلاء مستعينا بجمعيات خيرية". ويضيف الشباك "ترى أجهزة الأمن بهذه الظاهرة خطورة وتتعقبها بقلق".

وأورد جهاز المخابرات العامة معلومات عن جمعية أيتام لبنان في ألمانيا، وقال إنها تدعم مؤسسة الشهيد اللبنانية المناصرة لحزب الله وتعمل لتعزيز مكانته وتعتبرها الولايات المتحدة وإسرائيل منظمة "إرهابية".

وكانت السلطات قد اعتقلت في مارس/ آذار الماضي رائدا عربيا بالجيش هو لؤي بلوط، وقدمت ضده لائحة اتهام بتقديم معلومات لحزب الله حول سبل تهريب المخدرات لإسرائيل.
المصدر : الجزيرة