أسرى أفرجت عنهم إسرائيل يدعون الفلسطينيين للاتحاد
آخر تحديث: 2008/8/26 الساعة 02:20 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/8/26 الساعة 02:20 (مكة المكرمة) الموافق 1429/8/25 هـ

أسرى أفرجت عنهم إسرائيل يدعون الفلسطينيين للاتحاد

إسرائيل أفرجت عن 198 أسيرا بعضهم أمضى ثلاثة عقود بسجونها (الجزيرة نت)

عاطف دغلس-نابلس

عمّت الفرحة مدن الضفة الغربية منذ صباح أمس فور إفراج تل أبيب عن 198 فلسطينيا من سجونها كـ "بادرة حسن نية" من جانبها, كما تقول تجاه رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس.

وزيّنت المدن بأعلام وصور المُفرَج عنهم، خاصة من قضوا عشرات السنين في السجن، منهم سعيد العتبة وأبو علي يطا اللذان قضيا على التوالي 32 و28 عاما في سجون الاحتلال التي خرج منها أيضا النائب السابق بالمجلس التشريعي حسام خضر.

وانطلق المحررون بعد مهرجان جماهيري في مقر المقاطعة في رام الله كلٌ إلى منطقة سكناه.
أبو علي يطا (الجزيرة نت)
وقال العتبة بمؤتمر صحفي بنابلس مقر سكناه "خروجنا هو انتصار للشعب الفلسطيني وفلسطين التي هي بلد الوحدة بكل قادتها من الشيخ ياسين إلى فتحي الشقاقي إلى أبو عمار وأبو علي مصطفى  والبرغوثي وأحمد سعدات وغيرهم، والشعب الفلسطيني منصور وإن بقي بالأسر".

الوحدة أولا
ودعا ابن نابلس العائد من المعتقل إلى الاتحاد بوجه المحتل الإسرائيلي، ونبذ الانقسام بين أبناء الشعب الفلسطيني، وأكد أنه بهذه الوحدة فقط يمكن مواجهة المحتل.

ووجّه المحرَّر حسام خضر رسائل مختلفة إلى الفلسطينيين الصامدين أمام غطرسة المحتل، وأخرى إلى الأسرى وقادة المقاومة المعتقلين واصفا وضعهم بالمؤلم.

وقال خضر إنه حمل رسائل من الأسرى بكافة أطيافهم ومن القائد مروان البرغوثي دعت إلى التوحد ضد المحتل "فالأسرى يقولون لكم يا قادة فلسطين ألا تركنوا إلى سلطة ليست لكم سلطة عليها وهي واهية، وألا تضيعوا تاريخكم وتراثكم بهذه الفرقة فنحن لا نزال بمرحلة تحرر".

وأضاف "نحن في حركة فتح التي تعد العمود الفقري للحركة الوطنية عندما دخلنا المفاوضات كان ذلك من أجل السلام وبقاء شعبنا، لكن بالمقابل فإننا ندعم خيار المقاومة من كل فصائل العمل الوطني من حماس وفتح واليسار والجهاد الإسلامي وغيرهم".

رسالة لفتح
ودعا خضر قادة الفصائل إلى "عدم الارتكان للمندسين والفاسدين الذين نهبوا باسم السلطة وباسم الشعب" وطلب من فتح -ممثلة بمجلسيها الثوري والمركزي- العمل من أجل مصلحة الشعب الفلسطيني.

كما دعا فتح لعقد مؤتمر الحركة العام الذي لم يلتئم منذ 15 عاما "وإذا لم تستجب هذه القيادة لضرورات المرحلة فليرحلوا، وإن تدافع الأجيال سوف يحل قادة شرفاء يكونوا مع الخيار الديمقراطي، ونحن مع الانتخابات النزيهة والحرة ومع التعددية السياسية".

العجرمي: الإفراج عن كامل الأسرى عهد اتخذته القيادة الفلسطينية (الجزيرة-أرشيف)
وأكد خضر رفضه والأسرى الاعتقال السياسي والاقتتال الداخلي، ودعا محمود عباس بصفته رئيسا للفلسطينيين كلهم إلى جمع قادة حماس وفتح بمشاركة وحضور شرفاء وقادة وحدة وطنية لإيجاد فلسطين حرة عربية.

من جانبه، قال وزير شؤون الأسرى بحكومة تسيير الأعمال في المؤتمر الصحفي إن الإفراج عن الأسرى كافة عهد اتخذته القيادة الفلسطينية ممثلة بالرئيس محمود عباس  وحكومته ومنظمة التحرير.

واعتبر أشرف العجرمي أن تحرير الأسرى جميعهم بمن فيهم رئيس المجلس التشريعي عزيز الدويك وأسرى الفصائل كلها بمن فيهم أسرى حماس, يساهم في تحقيق الوحدة الوطنية.
المصدر : الجزيرة