مسيرة صفورية المهجرة تجدد العهد بالعودة
آخر تحديث: 2008/5/9 الساعة 07:17 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/4 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الحرس الثوري الإيراني: دولتان خليجيتان تقفان وراء تسليح وتمويل وتدريب منفذي هجوم الأهواز
آخر تحديث: 2008/5/9 الساعة 07:17 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/4 هـ

مسيرة صفورية المهجرة تجدد العهد بالعودة

الشرطة الإسرائيلية تقسو على المشاركين بالمسيرة (الجزيرة نت)

وديع عواودة-صفورية المهجرة
 
تحت عنوان "يوم استقلالهم يوم نكبتنا" شارك نحو عشرين ألفا من فلسطيني 48 والعشرات من اليهود المناصرين للحق الفلسطيني الخميس في "مسيرة العودة" إلى قرية صفورية المهجرة بقضاء الناصرة، وذلك تلبية لدعوة لجنة الدفاع عن المهجرين.
 
وانتهت المسيرة التي رفعت خلالها الأعلام الفلسطينية والرايات السوداء واللافتات الحاملة لأسماء مئات القرى المدمرة، بمهرجان خطابي تخللته فقرات فنية ملتزمة إحياء للذكرى الستين للنكبة.
 
وفي ختام المسيرة اعتدت قوات كبيرة من الشرطة الإسرائيلية مساء الخميس على المشاركين، وداهمتهم فور انتهاء المهرجان الخطابي الذي توج مسيرة العودة في صفورية بحجة أن رفع الرايات الفلسطينية يخرق القانون.
 
وأصيب عدد من الفلسطينيين بجراح جراء الاعتداء عليهم بالهراوات والغاز المسيل للدموع من بينهم النائب واصل طه، فيما اعتقل عشرة آخرون.
 
واتهم النائب طه الذي نقل للمستشفى جراء إصابته بجراح خفيفة في رأسه الشرطة الإسرائيلية بالتحرش بالمتظاهرين، واستفزازهم لقيامهم بإحياء ذكرى النكبة.
 
نوايا مبيتة
آثار اعتداء على أحد المناصرين للحق الفلسطيني (الجزيرة نت)
وفي تصريح للجزيرة نت أوضح طه أنه حاول والنائب محمد بركة إقناع الشرطة بإخلاء المكان والسماح للمشاركين بالمسيرة بالتفرق بسلام، مشيرا إلى أن الشرطة أصرت على اعتقال الشباب ممن رفعوا الرايات الفلسطينية.
 
وأضاف واصل طه "كان من الواضح أن للشرطة نوايا مبيتة للاعتداء على المتظاهرين ضمن سياسة منهجية لقمع فلسطينيي48 وكسر إرادتهم وتطويعهم".
 
جريمتان وعهد
وخلال المهرجان الخطابي أكد رئيس اللجنة العليا لمتابعة شؤون فلسطينيي الداخل شوقي خطيب في كلمته أن إسرائيل تواصل ارتكاب المجازر بحق الفلسطينيين وتشتيت شملهم، معتبرا مثابرتها على تزييف التاريخ جريمة أخرى.
 
ودعا خطيب الفلسطينيين إلى دفن شهدائهم والنهوض نحو مواصلة النضال من أجل استعادة الحقوق المسلوبة. وأضاف "في صفورية نجدد العهد بمواصلة النضال من أجل المساواة المدنية والقومية ومن أجل العودة، ونقول حتى لو مرت ستة عقود لن يفرط الفلسطينيون بوطنهم وبحقوقهم فيه وعليه".
 
وشدد الرجل على أن فلسطينيي 48 بجماهيرهم الغفيرة المحتشدة في صفورية اليوم يوصلون رسائل مهمة لأنفسهم وشعبهم والعالم.
 
وأضاف "تجذرنا في وطننا الذي لا وطن لنا سواه راسخ لا يقوى أحد على المساس به، أما حشدنا الوحدوي اليوم فيحمل دلالة نهديها لسائر شعبنا وفيه نقول إن وحدة الجهود كفيلة بالتحرير ورسالة لكل المتطاولين على شعبنا، وفيها نؤكد أنه لا يحق لأي مفاوض أن يفاوض على حق العودة".
 
رسالة للشعب الفلسطيني
الشرطة الإسرائيلية تعتقل أحد المتظاهرين (الجزيرة نت)
وأشار رئيس لجنة متابعة شؤون فلسطينيي الداخل إلى أنه يرفع من "صفورية الثكلى" تحيات فلسطينيي الداخل لكافة "المناضلين الشرفاء من إخوتنا الفلسطينيين والعراقيين وكل المناضلين العالم من أجل الحرية".
 
وشدد سهيل ميعاري عن لجنة الدفاع عن المهجرين في كلمته على "قدسية حق العودة" وعلى فشل كل مصالحة تاريخية تلغي الحق المكفول بالشرائع السماوية والشرعية الدولية.
 
من جانبه أكد أمين محمد علي عن لجنة مهجري صفورية والحفاظ على تراثها أنه لا تنازل عن حق العودة "مهما قتلت إسرائيل وبطشت" مشددا على استحالة العيش المشترك مع اليهود في البلاد بسلام دون احترام حق العودة.
 
كما دعا الإسرائيليين للرضوخ للسلام العادل، واستذكر أن الصراع التاريخي مع الصهيونية هو "صراع مع لصوص سطوا على الجغرافيا والتاريخ". ولفت إلى أن الصراع على الوجود لا على الحدود.
 
الحياة المشتركة
من جانبها اتهمت مندوبة القوى اليهودية التقدمية أرئيلة أزولاي في كلمتها إسرائيل بتكريس الصراع بين العرب واليهود داخلها، وبمواصلة مساعيها "لشيطنة" فلسطينيي48 والتحريض عليهم كخطر أمني ليسوا أصحاب حقوق مشروعة.
 
وأشارت أزولاي إلى أن نكبة الفلسطينيين المستمرة هي "مصيبة أخلاقية لليهود" معتبرة حقهم بالعودة عادلا "ومكرمة" لليهود.
 
وأضافت "حينما يعود اللاجئون فقط سيحظى الإسرائيليون بحياة مدنية ولذا فإن عودة شعبكم هي مستقبلنا ولا مستقبل عدا الحياة المشتركة".
المصدر : الجزيرة