عدد من الأطفال ينتظمون للتوقيع على الرسائل (الجزيرة نت)

عوض الرجوب-الضفة الغربية

يشارك مئات الأطفال الفلسطينيين هذه الأيام في حملة لنصرة النبي محمد عليه الصلاة والسلام تتضمن توجيه رسائل خطية منهم إلى أطفال الدانمارك وتوقيعات تعبر عن رفضهم الإساءة للنبي عليه الصلاة والسلام ولكافة الأديان.

وتتضمن "حملة الحب والفداء لسيد الأنبياء" التي ينظمها مركز ابن باز الخيري الإسلامي بالتعاون مع مركز إسعاد الطفولة في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية والعديد من المؤسسات المحلية، تسجيل مواقف خاصة على الإساءة الدانماركية.

ويعتزم منظمو الحملة التي تحمل شعار "أطفال فلسطين ينصرون رسول الله" وتستمر حتى نهاية الأسبوع، الوصول إضافة إلى أكبر عدد ممكن من الأطفال، وإلى مختلف فئات الشعب الفلسطيني.

رسم وتلوين
فعاليات الحملة التي شاركت فيها مؤسسات أهلية وأفراد وشخصيات دينية وسياسية تتضمن أيضا معرضا للكتاب وورشة عمل للرسم والتلوين تتركز على الأذكار وأقوال النبي عليه السلام بحيث يعطى الأطفال دفاتر تتضمن هذه الأقوال والأذكار وعلى الطلبة إعادة رسمها.

"
ربعي:
إن أطفال فلسطين يريدون تسجيل موقفهم من الإساءة لنبيهم بشكل حضاري
"
ويسعى منظمو الحملة إلى جمع خمسة آلاف رسالة من أطفال فلسطين لإرسالها إلى أطفال الدانمارك بواسطة السفير الفلسطيني هناك، كما يهدفون أيضا من خلال المعرض إلى جمع 10 آلاف توقيع لمختلف الزوار على وثيقة الشجب والاستنكار للرسوم الدانماركية.

ويقول مدير مركز ابن باز إسماعيل ربعي إن أطفال فلسطين يريدون تسجيل موقفهم من الإساءة لنبيهم بشكل حضاري، ويبعثون بذلك رسالة نصية إلى الخارج باستنكار الاعتداء على نبيهم وأنهم يتفاخرون بنبيهم وقائدهم الذي أسري به من أرضهم.

وشدد على أن رسالة الحملة جاءت بطريقة حضارية لتتناسب مع متطلبات هذا العصر، ولكي يعلو صوت الحكمة ويستثمر بشكل جيد، موضحا أن "نصرة النبي عليه السلام تأتي بتطبيق سنته".

بدوره أكد رئيس بلدية الخليل خالد العسيلي -الذي افتتح الحملة- أهمية نصرة النبي عليه السلام، مشددا على ضرورة اتخاذ كافة الطرق الحضارية للتعريف برسالته، مشددا على أن "كل فلسطيني سيظل حجر عثرة أمام كل حملة تشوه صورة الإسلام".

وقال إن لرسائل أطفال فلسطين لونا خاصا كونها تنبع من أرض أسري بالنبي صلى الله عليه وسلم منها وعرج به إلى السماء، معربا عن أمله في أن تصل رسائل لأطفال فلسطيني إلى نظرائهم الدنماركيين وتؤتي ثمارا إيجابية.

زوار معرض الكتب في حملة الوفاء بالخليل (الجزيرة نت)
تفاعل واسع
من جهته أشاد مدير مجمع إسعاد الطفولة محمود أبو صبيح بمستوى التفاعل مع الحملة، مشيرا إلى توافد مئات الطلبة من المدارس ورياض الأطفال إلى معرض حملة الوفاء ومشاركتهم في التوقيع على عريضة التنديد بالإساءة الدانماركية.

وذكر أن آلاف التوقعيات جمعت حتى الآن من الطلبة وزوار المعرض، مشيرا إلى أن المرحلة الثانية من الحملة تشمل توزيع مسابقة على المجتمع المحلي تختص بسيرة النبي عليه السلام وتتضمن صفحة يوجه من خلالها أطفال فلسطين رسائل حضارية لنظرائهم الدنماركيين تتضمن صفات النبي عليه السلام وسماحته المبادئ التي يحملها.

إلى ذلك قال محمد ربعي مدير العلاقات العامة في مركز ابن باز إن عشرات المؤسسات والشركات المحلية تقوم برعاية الحملة، وقدمت جوائز متعددة  لصالح مسابقة نصرة النبي عليه السلام.

وأوضح أن الحملة ستنظم لاحقا في كافة محافظات الضفة الغربية بما فيها من محاضرات وندوات للأطفال والكبار بهدف زيادة الحب والانتماء للرسول صلى الله على وسلم.

المصدر : الجزيرة