غورباتشوف: العالم يفتقر إلى ساسة محترفين
آخر تحديث: 2008/11/17 الساعة 00:22 (مكة المكرمة) الموافق 1429/11/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/11/17 الساعة 00:22 (مكة المكرمة) الموافق 1429/11/20 هـ

غورباتشوف: العالم يفتقر إلى ساسة محترفين

ميخائيل غورباتشوف: العالم يحتاج إلى حكومات تتعامل مع شعوبها بشفافية عالية (الجزيرة نت)
 
تامر أبو العينين-إيرماتينغن
 
انتقد آخر رؤساء الاتحاد السوفياتي ميخائيل غورباتشوف عدم نجاح زعماء العالم في الوصول إلى حلول للمشكلات المحدقة بالمجتمع الدولي، والتي قال إنها قادت إلى العديد من الأزمات تنذر بمستقبل محفوف بالمخاطر.
 
وقال في حديث للجزيرة نت على هامش أعمال المؤتمر السنوي لمؤسسة السلام الأخضر لرعاية البيئة بمنتجع إيرماتينغن شمالي سويسرا "لم نكن نتوقع أن يصل العالم إلى ما هو عليه الآن بعد مرور نحو 18 عاما على انتهاء الحرب الباردة، فحمائم السلام لم ترفرف وانتشرت الحروب والصراعات وارتفع عدد الفقراء في العالم وتفاقمت مشكلات البيئة".
 
ويعتقد غورباتشوف أن السبب في تلك الأوضاع هو "افتقار العالم لساسة محترفين، حيث يتم التركيز الآن على قضايا قصيرة النظر، وبات الصراع من أجل الفوز بالانتخابات هو هدف أغلبهم، في حين أن السياسة لا تعني الصراع من أجل القوة، وإنما التنافس بحثا عن مستقبل أفضل".
 
كما يشير إلى أن النخبة السياسية المثقفة والواعية قد انطوت، بعد أن بات صوتها غير مسموع في وسائل الإعلام الواسعة الانتشار ما أدى إلى فراغ الساحة بشكل يثير القلق، حسب رأيه.
 
ويرى غورباتشوف أن العالم اليوم يحتاج إلى حكومات تتعامل مع شعوبها بشفافية عالية وتحافظ على مصداقيتها عن طريق التوجه مباشرة إلى مشكلات الجماهير، مع الاهتمام بالتعليم لتأهيل الشباب كي يتحمل المسؤولية، إذ يمر العالم بمشكلات بالغة التعقيد سياسيا وبيئيا واقتصاديا.
 
أوباما والتغيير
أوباما سيشكل صدمة للمجتمع الدولي وللأميركيين إذا لم يحدث التغيير وفق رأي غورباتشوف (رويترز-أرشيف)
وينظر غورباتشوف إلى الرئيس الأميركي المنتخب باراك أوباما كمن يحمل على عاتقه مسؤولية هامة، فيجب أن يقوم بالتغيير الذي يترقبه المجتمع الدولي ومن انتخبه من الأميركيين، ومن المحتمل –حسب رأيه- أن يكون هذا التغيير منهجيا وعلى خطوات متأنية، ستتضح معالمه بعد مائة يوم من استلامه مهام منصبه.
 
في الوقت نفسه رأى أن عدم حدوث هذا التغيير الموعود "سيشكل صدمة للمجتمع الدولي والأميركيين أنفسهم، فالاهتمام غير المسبوق بتلك الانتخابات يعكس حجم القلق من السياسة الأميركية، وكأن العالم يقول كفى ثماني سنوات من حكم الجمهوريين وهي مطالبة صريحة بالتغيير، الذي إن لم يحدث فسيضع مصداقية الحزب الديمقراطي الأميركي على المحك وسيصيب من أيدوا أوباما بصدمة كبيرة".
 
كما انتقد فترة رئاسة الرئيس جورج بوش التي حولت العالم إلى مناطق توتر بدلا من البحث عن لغة الحوار، إذ يرى أن السياسة الأميركية في عهد جورج بوش الابن أعادت المشهد السياسي إلى حقبة المواجهة بين موسكو وواشنطن إبان الحرب الباردة.
 
"
علاج الأزمة المالية حسب غورباتشوف
"إجراء إصلاحات جادة في النظام المالي والاقتصادي العالمي تتسم بالوضوح والشفافية، وهو ما يتطلب عرض المشكلة بشكل صحيح كي تكون الحلول منطقية وعملية
"
القوقاز فدراليا
وفيما يتعلق بالصراع بين روسيا وجورجيا قال غورباتشوف إن حله يكمن في "قبول جورجيا بتحالف فدرالي مع إقليمي أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية"، مشيرا إلى أن التنوع العرقي في القوقاز "لا يجب أن يكون حافزا على الصراع بل عاملا قويا للحوار والتعايش السلمي ولاسيما أن هناك قواسم تاريخية ودينية كثيرة تربط بين سكان المنطقة على اختلاف أعراقهم".
 
أما الأزمة المالية العالمية فعلاجها حسب رأيه "إجراء إصلاحات جادة في النظام المالي والاقتصادي العالمي تتسم بالوضوح والشفافية، وهو ما يتطلب عرض المشكلة بشكل صحيح كي تكون الحلول منطقية وعملية".
 
وكان غورباتشوف أسس منظمة الصليب الأخضر الدولية عام 1993 في جنيف كمؤسسة غير حكومية تعمل على دراسة مشكلات البيئة وتقديم دراسات عن الحلول الممكنة، ونجحت في أن تضم إلى عضويتها ثلاثين منظمة دولية أخرى ذات صلة بتلك القضايا، كما حصلت على صفة استشاري لدى الأمم المتحدة ومجلس أوروبا.
المصدر : الجزيرة