متحف للتماثيل الشمعية يجسد الواقع السياسي بأوكرانيا
آخر تحديث: 2007/5/24 الساعة 00:46 (مكة المكرمة) الموافق 1428/5/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/5/24 الساعة 00:46 (مكة المكرمة) الموافق 1428/5/8 هـ

متحف للتماثيل الشمعية يجسد الواقع السياسي بأوكرانيا

المعرض ضم تماثيل فيكتور يانوكوفيتش (يمين) وفيكتور يوتشينكو (وسط) وتيموشينكو (يسار) (الجزيرة نت)


محمد صفوان جولاق–كييف

رغم أن جل الأعمال الفنية التي ضمها معرض متحف الشمع بالعاصمة الأوكرانية كييف جسدت حيوانات وشخصيات شهيرة تاريخية وفنية، فإن أكثر ما لفت انتباه زواره هذا العام هو تجسيده الوضع السياسي في أوكرانيا بعد قرار الرئيس فيكتور يوتشينكو أوائل الشهر الماضي حل البرلمان والدعوة إلى انتخابات تشريعية مبكرة.

ففي قسم حمل عنوان "الثلاثية العجيبة"، وضعت تماثيل شمعية لكل من يوتشينكو ورئيس الحكومة فيكتور يانوكوفيتش ورئيسة الحكومة السابقة وزعيمة أكبر الأحزاب المعارضة يولا تيموشينكو, لكونهم أكبر ثلاث شخصيات مؤثرة في أوكرانيا.

ووضع المنظمون تماثيل المعرض -الذي افتتح أمس الثلاثاء بعد نحو ستة أشهر من العمل المتواصل- بشكل سعوا من خلاله لتصوير ما يجري في الواقع، فكان تمثال يانوكوفيتش في الزاوية اليسرى منفردا عابسا, كحال صاحبه عندما ألغيت نتائج الانتخابات الرئاسية في عام 2004 وعندما أصدر الرئيس قرار حل البرلمان.

وأظهر تمثال تيموشينكو تحيتها المشهورة وقميصها البرتقالي وهي واقفة إلى يمين الرئيس، الذي جاء في الوسط أقرب إلى تيموشينكو منه إلى يانوكوفيتش واضعا يده على صدره كعادته أثناء سماع النشيد الوطني الأوكراني, ومرتديا ثيابه التي أعلن فيها ثورته البرتقالية قبل نحو ثلاثة أعوام.

شهور من العمل
وقال مدير المتحف أليكسي ساجان للجزيرة نت إن "صناعة تماثيل الشمع فن يتطلب جهدا ودقة ومهارة وإمكانيات مادية عالية لتنوع المواد الداخلة في تكوينها"، مؤكدا أن تماثيل الشخصيات المذكورة استغرقت "شهورا من العمل المتقن وكلفت آلاف الدولارات".

الواجهة الخارجية للمتحف (الجزيرة نت)
واستعان القائمون على هذه الأعمال بعدد من خبراء التجميل والمكياج والحلاقة, وزاروا مرات عدة هذه الشخصيات في أماكن عملها لتصويرها وضبط معالمها وملامحها, لكي تكون أعمالهم في النهاية أشبه بالواقع.

وكان واضحا أن الفنانين والنحاتين القائمين على هذه الأعمال أخذوا بعين الاعتبار أمورا في غاية الدقة, كالطول والعرض وحتى تجاعيد الوجوه والشامات.

وألبست التماثيل لباس الشخصيات الحقيقية, فيانوكوفيتش "الحقيقي" أهدى للمتحف لباسه الأزرق الغامق الذي يحبه وربطة عنقه المفضلة, وبعد تأخر هدية يوتشينكو وتيموشينكو لجأ المنظمون لخياطة وشراء ملابس لشخصياتهم الشمعية.

ولا تتعدى كلفة دخول المتحف للزوار عشرة غريفنات (ما يعادل دولارين) للشخص الواحد, ولكن شراء أعماله يتطلب امتلاك ما لا يقل عن 500 إلى 1000 دولار, أما شراء "شخصية سياسية شمعية" فيكلف ما بين 8000 و10000 دولار لكل تمثال.



المصدر : الجزيرة
كلمات مفتاحية: