خنفر اعتبر أن الإعلام الحقيقي هو الذي يسعى للغوص تحت السطح (الجزيرة-أرشيف)
أشرف أصلان-الدوحة

قال المدير العام لشبكة الجزيرة الفضائية وضاح خنفر إن منتدى الجزيرة الإعلامي الثالث هذا العام يكتسب أهمية خاصة لكونه يركز على إشكالية التغطية الإعلامية العالمية للوضع في الشرق الأوسط.

وقال خنفر في لقاء خاص مع الجزيرة نت إن كثيرا من المؤسسات الإعلامية تدرك أن المنطقة تمر بمرحلة بالغة الأهمية والتعقيد, مشيرا إلى أن هناك محاولة حقيقية لمعرفة ما يدور والوقوف على الأخطاء التي ارتكبت أثناء التغطية الإعلامية للكثير من أحداث المنطقة.

كما تحدث خنفر عن اهتمام متزايد من جانب وسائل الإعلامية لمعرفة حقيقة ما يجري في الشرق الأوسط, معتبرا أن الإعلام الحقيقي هو الذي يسعى للغوص تحت السطح ويفقه التطورات الاجتماعية والاقتصادية والثقافية للمنطقة التي ينطلق منها.

ورأى أن الكثير من وسائل الإعلام العالمية ضلت وأضلت مشاهديها عبر تغطيتها السطحية للأحداث في الشرق الأوسط, مشيرا إلى أن هناك إدراكا متزايدا من خبراء الإعلام لضرورة وجود مقاربة حقيقة يرى خلالها العالم الوضع في المنطقة بعيون أبنائه.

إعلام العمق
وحول دور الجزيرة على هذا الصعيد قال خنفر إن القناة لعبت دورا مهما وساعدت في تصحيح الكثير من المفاهيم ونجحت في تثبيت ما يعرف بإعلام العمق الذي يجسد الفهم والوعي الكامل لقضايا المنطقة بعيون أبنائها من خلال احترام المكونات الثقافية والاجتماعية.

وضرب المدير العام لشبكة الجزيرة الفضائية مثالا بتغطية الجزيرة للحروب السابقة في أفغانستان ثم في العراق، معتبرا أن الجزيرة عبرت عن فهم كامل وإدراك مهم لنبض الشارع واقتربت أكثر من غيرها لمحاولة فهم ما يجري.

كما أشار خنفر إلى أن الكثير من وسائل الإعلام العالمية بات عليها أن تعتذر بشكل أو بآخر عن ما وصفها التغطية السطحية للأوضاع في الشرق الأوسط، وقال إن هناك اعترافا عالميا متزايدا بأن هذه التغطية بها الكثير من أوجه القصور.

وأشار إلى أن منتدى الجزيرة الإعلامي الثالث يشكل محاولة لتحقيق المقاربة المطلوبة ويعد محاولة حقيقية لتطبيق مفهوم التقارب والتواصل بين مختلف الحضارات.

المصدر : الجزيرة