المظاهرات وسيلة فلسطينيي الأردن للتعبير عن مساندتهم
لإخوانهم في الداخل (رويترز-أرشيف)

محمد النجار-عمان

سادت حالة من القلق الشديد مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في الأردن منذ الإعلان عن بدء الهجوم العسكري الإسرائيلي على قطاع غزة فجر الأربعاء.

وعبر العديد من اللاجئين في مخيم البقعة -أكبر المخيمات الفلسطينية في الأردن- عن غضبهم إزاء الهجوم الإسرائيلي، مطالبين الدول العربية بالتحرك لحماية الشعب الفلسطيني من آلة البطش الإسرائيلية، كما قال عدد من المواطنين.

وقالت فاطمة السيد التي تعمل بائعة خضراوات في سوق المخيم للجزيرة نت إن قدر الشعب الفلسطيني "أن يذبح وقدر العرب أن يتفرجوا عليه"، مضيفة "أن تقوم إسرائيل بكل قوتها بالهجوم على غزة من أجل استعادة جندي، فيما لا يطالب أحد بالإفراج عن آلاف الأسرى الفلسطينيين.. هذه إهانة للدول العربية".

وعبر الطفل محمد قاسم (12 عاما) عن غضبه إزاء ما يحدث في غزة، وتساءل "ماذا يريد اليهود منا؟!.. شردونا وأخذوا بلدنا ويذبحوننا كل يوم"، وتابع أسئلته "أين العرب؟ لماذا لا يدافعون عن الشعب الفلسطيني؟!".

فلسطينيو المخيمات يتساءلون:
ماذا بعد التشريد والتعذيب؟ (رويترز-أرشيف)
وخلال حديثنا مع الطفل قاطعته سيدة بقولها "العرب مشغولون بتشجيع منتخب البرازيل لأن كأس العالم أهم من الشعب الفلسطيني".

وكان لافتا أن أجواء ما يحدث في غزة قد سيطرت على المزاج العام في المخيم إلى حد بعيد، حيث كانت إحدى الأغاني الوطنية الفلسطينية تعلو من مكبرات محل لبيع ألبومات الأغاني، وكان المتجول في السوق يستمع بوضوح لصوت المغنية اللبنانية جوليا بطرس في أغنيتها المشهورة "وين الملايين".

لكن أبو عادل الذي كان يقف خلف عربته التي يبيع عليها بعض أنواع الفواكه، قال للجزيرة نت إنه مضطر للعمل وعدم التوقف رغم ما يعتصره من ألم على ما يحدث في غزة، وقال مستهزئا من الوضع الفلسطيني "ما الجديد على أوضاع الشعب الفلسطيني، الجميع تركوه ليواجه مصيره بنفسه".

وأضاف مستنكرا "العالم كله اهتز وتحرك للإفراج عن الجندي الإسرائيلي، أما الشعب الفلسطيني المحاصر منذ أشهر فلا أحد يذكره بشيء"، وحذر العرب بأن ما يحدث للفلسطينيين سيحدث لهم فيما لو انهار الشعب الفلسطيني وتوقف عن المقاومة.

لكن الشاب عصام الذي كان يقود سيارة أجرة أبدى تفاؤلا من الهجوم الإسرائيلي وقال "على الأقل سيجنبنا الحرب الأهلية والنزاع على السلطة بين حماس وفتح، وستعود كتائب القسام والأقصى إلى نفس الخندق للتصدي للعدو المشترك".
_____________
مراسل الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة