الإعلام الإسرائيلي يبرر قتل الفلسطينيين (رويترز-أرشيف)
 
اعتبر تقرير سنوي خاص بالهيئة العامة للاستعلامات الفلسطينية أن وسائل الإعلام الإسرائيلية تعمل على بث معلومات مضللة و"مفبركة" تنسجم مع الحرب العسكرية التي يشنها جيش الاحتلال على المدنيين الفلسطينيين.

وقال تقرير الهيئة الذي تناول بالتحليل مضمون الخبر الفلسطيني بوسائل الإعلام الإسرائيلي، إن الأخيرة تركز في تناولها للرسائل الإعلامية المتعلقة بالقضايا الفلسطينية على الرواية الإسرائيلية وحدها، وتتناول بالتشكيك رواية الجانب الفلسطيني.

وأوضح  التقرير الذي أعده  الباحث فايز أبو رزق، أن  وسائل الإعلام الإسرائيلية "عرض في تناولها للخبر الفلسطيني مصطلحات ومفردات منتقاة تحمل في طياتها دلالات تشوه الحقائق وتقلبهاً".

واستعرض أساليب الإعلام الإسرائيلي في تبرير أعمال القتل والتدمير التي يمارسها الجيش الإسرائيلي بالأراضي الفلسطينية، مشيراً إلى أن وسائل الإعلام تبتدع عشرات المبررات بالحالات التي يقتل فيها فلسطينيون نتيجة الممارسات العسكرية الإسرائيلية وعمليات التصفية واقتحام المنازل والاجتياح المتكرر للبلدات الفلسطينية.

"
الإعلام الإسرائيلي يزيف الحقائق عبر تحجيم الأحداث، والتعتيم عليها، وتمويه مأساوية عمليات القتل المتعمد باعتماد أوصاف مثل "اشتباك مسلح" و "تبادل إطلاق نار".
"
قلب الحقائق

وأشار التقرير إلى أن وسائل الإعلام الإسرائيلية تتجاهل في تغطيتها العديد من ممارسات الاحتلال بالمناطق الفلسطينية، موضحاً في الوقت ذاته أن الأحداث التي يتم نشرها أو الكشف عنها تستهدف تبرير قتل الفلسطينيين وتدمير حياتهم.

كما يستهدف الإعلام الإسرائيلي -بحسب التقرير- تزييف الحقائق عبر تحجيم الأحداث، والتعتيم عليها، وتمويه مأساوية عمليات القتل المتعمد باعتماد أوصاف مثل "اشتباك مسلح" و "تبادل إطلاق نار".

وذكر التقرير أن وسائل الإعلام الإسرائيلية المرئية والمسموعة التي تثبت بالعربية، تركز بشكل مستمر على الأخبار التي تبعث على روح الفرقة في المجتمع الفلسطيني، مشيراً إلى أن تلك الوسائل تتحدث بإسهاب عن المشكلات الاقتصادية والعشائرية التي تحدث في المجتمع الفلسطيني.

كما تعرض إلى ما وصفها بالأساليب التحريضية المستخدمة في وسائل الإعلام الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني، ولفت إلى العديد من المحاولات المتكررة لزج اسم إيران ومنظمة حزب الله وتنظيم القاعدة في مسألة دعم  وتمويل فصائل فلسطينية.

كما لاحظ التقرير التحريض ضد القيادة الفلسطينية، والاستمرار في طرح اقتراحات إسرائيلية بترحيل الفلسطينيين إلى شواطئ الهند.
______________

المصدر : الجزيرة