لافتات مبارك الأكثر انتشارا وعددا (رويترز)

محمود جمعة – القاهرة

تحولت شوارع العاصمة المصرية القاهرة والمحافظات الأخرى إلى غابة من اللافتات الدعائية ضمن الحملة الجارية لانتخابات الرئاسة والتي اشتعلت منافساتها بقيام المرشحين العشرة بجولات في المحافظات المصرية لشرح برامجهم الانتخابية.

واكتظت الشوارع والساحات والميادين الكبرى بآلاف اللافتات الدعائية التي تروج للمرشحين العشرة الذين سيخوضون هذه الانتخابات، فيما لوحظ كثافة اللافتات التي تروج للرئيس حسني مبارك قياسا بتلك التي تدعو لانتخاب بقية المرشحين.

ورغم أن المراقبين يتوقعون وعلى نطاق واسع فوز الرئيس مبارك بانتخابات الرئاسة، بدأ المنحى الاقتصادي لهذه الانتخابات يظهر خاصة على بائعي اللافتات، الذين تأثروا إيجابا بهذه الانتخابات رغم الطلب القليل عليهم في الظروف العادية.

ويتسابق صانعو اللافتات مع الزمن لكتابة لافتات المرشحين بكافة أسمائهم دون تفريق، فالمهم بالنسبة لهم هو "الرزق" وليس تزكية مرشح عن الآخر.

إبراهيم غباشى أحد صانعى اللافتات وسط القاهرة قال للجزيرة نت إنه يصنع اللافتات دون التمييز بين المرشحين أو أهدافهم أو برنامجهم الانتخابي "لأن هذا هو مصدر رزقه".

أيمن نور الثاني من حيث كثرة اللافتات التي تدعو لترشيحه (الفرنسية)
وأشار إلى وجود طلبات عديدة لكتابة أكبر عدد من اللافتات للرئيس مبارك، والدكتور أيمن نور، "وهي جميعا مجاملات من شخصيات مقربه من الشخصين أو من أعضاء مجلس الشعب المؤيدين للرئيس مبارك".

وأكد غباشي الخطاط أن الاستفتاءات السابقة لم تكن لها تأثير قوى على هذه التجارة بسبب عدم المنافسة على عدد اللافتات "لأن المرشح واحد"، "أما اليوم فهناك منافسة شرسة على صناعة أكبر عدد من اللافتات للتنافس بين المرشحين"، وأضاف أن أكثر اللافتات التي قام بصنعها حتى اليوم هي للرئيس مبارك، يليه في المرتبة الثانية الدكتور أيمن نور، ثم نعمان جمعة.

أما عربى "الخطاط" المقيم بمنطقة المعادى فقال للجزيرة نت إنه يصنع لافتات للرئيس مبارك منذ مايو/أيار الماضى، فى ظل غياب واضح للمرشحين الباقين الذين لم يصنع لافتة واحدة لأى منهم ، مضيفا أن أعضاء مجلس الشعب في المنطقة هم الذين يقومون بدفع تكلفة صناعة اللافتات لتأييد الرئيس مبارك.

يذكر أن الحملات الانتخابية للمرشحين العشرة فى الانتخابات الرئاسية المصرية ستنتهي مساء الخامس من سبتمبر/ أيلول على أن تجرى الانتخابات صباح يوم السابع من سبتمبر/ أيلول المقبل فى يوم واحد.

_____________
مراسل الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة