شعار احتفال الاتحاد الدولي لنوادي الطيران في سويسرا (الجزيرة نت)

تامر أبو العينين-لوزان

احتفل الاتحاد الدولي لنوادي الطيران FAI بمرور قرن على انطلاقه، في فعالية دامت يومين في مقره بمدينة لوزان السويسرية، بالتزامن مع الدورة الـ22 لمسابقة الجائزة الكبرى لهواة الطيران التي ينظمها الاتحاد سنويا.

وشاركت في فعاليات الاحتفال والمسابقة الدولية منتخبات بعض فرق نوادي الطيران من سويسرا والأردن ورومانيا وبريطانيا وفرنسا، وعروض فردية لطيارين من ليتوانيا وألمانيا والمجر.

وقد حصل الطيار المجري بيتر بيسينيه على الجائزة الأولى في العرض الفردي الذي قدمه بطائرة "إكسترا 300"، تلاه في المركز الثاني الألماني كلاوس شرودت الذي استعرض قدراته بنفس نوع الطائرة، ولكنه لم يتمكن من أداء المهارات الفردية بنفس مرونة بيسينيه رغم خبرته العالية في مثل تلك المسابقات، ثم حصل الليتواني يورغيس كايريس على المرتبة الثالثة مستخدما طائرة "سوخوي 26".

أما في مسابقة فرق الطيران المدنية، فقد تفوق فريق "ماتادور" البريطاني على منافسه التشيكي "فلاينغ بولز"، بينما اكتفى الفريق الفرنسي "سبيس ناياتس" بالمركز الثالث، رغم أن طائراته كانت ذات تصميم متطور لفت أنظار المشاهدين.

الحضور العربي الوحيد

استعراض نادي ماتادورز البريطاني (لجزيرة نت)
وكان الأردن الحاضر العربي الوحيد حيث حصل فريق "صقور الأردن الملكية" على جائزة الفرق القومية بعد أن قدم عرضا حاز على إعجاب الجمهور بأربع طائرات من طراز "إكسترا 300".

أما الفريق السويسري "بي سي 7" فنال جائزة الفرق الوطنية لطائرات التوربو، حيث استخدم في عرضه 9 طائرات من طراز بيلاتوس السويسرية الصنع.

وقد كرم الاتحاد الطيار الليتواني يورغيس كايريس والمجري بيتر بيسينيه ومنح كلا منهما لقب "بطل العشرية" لفوزهما سبع مرات في المسابقة الفردية خلال 10 سنوات، كما حصل فريق "ماتادورز" البريطاني على نفس اللقب لفوزه 5 مرات في نفس الفترة في منافسات فرق الطيران المدينة الخاصة.

وكان اتحاد نوادي الطيران قد تأسس قبل 100 عام من قبل هواة الطيران المدني في سويسرا وفرنسا وبلجيكا وألمانيا، في فترة كانت صناعة الطيران تشهد تطورا كبيرا في الانتقال من استخدام البالون والمنطاد إلى الطيران الشراعي.

ومع التطور الكبير في صناعة الطائرات توسع الاتحاد ووضع من بين أهدافه جمع هواة الطيران كانوا أفرادا أم فرقا خاصة أو تابعة للبلدان المختلفة، والحرص على وضع القواعد والمعايير الرئيسية للسلامة والأمن ومتابعة كل جديد في صناعة الطائرات، ومن بين أعضائه من الدول العربية مصر ولبنان والكويت والسعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة وقطر.

كما يهتم الاتحاد الدولي لنوادي الطيران FAI بالجانب الثقافي والتعليمي أيضا، إذ ينظم مسابقة سنوية للرسم يحث فيها الشباب والناشئة على عرض إنتاجهم الفني المتعلق بالطيران، ويقيم للوحات الفائزة معرضا سنويا.




ـــــــــــــــــ
مراسل الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة