جماهير الزمالك اعتبروا الفيلم يستهدف ناديهم (الفرنسية-أرشيف)

محمود جمعة-القاهرة

تسبب فيلم سينمائي بإثارة حالة من الغضب داخل أروقة نادي الزمالك الرياضي وإدارته، ووصل الأمر إلى جماهيره التي شعرت أن النادي كان مستهدفا من قبل المشاركين والقائمين على فيلم "سيد العاطفي".

وتسبب في غضب الجماهير مشهد تظهر فيه الممثلة عبلة كامل وهي تقف وسط عدد من مشجعي النادي الأهلي المنافس وهي تردد "خادوا ستة رايح...خادوا أربعة جاي" وهو الهتاف الذي رأت جماهير النادي الكبير أنه يشكل إهانة لهم، في إشارة إلى هزيمتي الزمالك أمام الأهلي عامي 2002 و2004.

وقد بلغ حد الغضب بين الأوساط المؤيدة للزمالك أن الصحف الناطقة باسمه دعت جماهير النادي إلى مقاطعة الفيلم، ومقاطعة أعمال بطلته عبلة كامل بل وإطلاق هتافات ساخنة تمسها هي ومؤلف الفيلم ومخرجه ومنتجه.

التحلي بالموضوعية
من جانبه دعا عضو مجلس إدارة نادي الزمالك عزمي مجاهد في تصريحات للجزيرة نت العاملين بالفن للتحلي بالموضوعية، مشيرا إلى وجود العديد من الأفلام التي ظهر فيها مشجعون للناديين، ولكنها كانت لا تدعو إلى العنصرية الكروية أمثال فيلم "غريب في بيتي" الذي يتناول ظهور موهبة خارقة في الزمالك وهو اللاعب "شحاتة أبو كف" الذي جسده الفنان نور الشريف.

وطالب مجاهد القائمين على صناعة السينما المصرية بتناول الأفكار التي تساعد على نبذ التعصب في الملاعب المصرية وحث المشجعين على تشجيع فرقهم دون الإساءة إلى أحد.

بينما رأى مخرج الفيلم علي رجب فى حديثه للجزيرة نت أن "المشكلة في نادي الزمالك نفسه الذي يأخذ كل شيء على أنه إهانة له ولجماهيره"، متهما رئيس النادي مرتضى منصور بأنه "يرغب في الظهور كأنه البطل المغوار المدافع عن حقوق النادي، الذي يلجأ إلى القضاء في كل المشكلات التي تواجه النادي".

ونفى رجب أن يكون الفيلم متضمنا أي إساءة لنادي الزمالك أو جماهيره "إنما هو رصد لوقائع حية حدثت بالفعل في نتائج مباريات الدوري العام المصري"، مدافعا عما سماه "حق الفن في التعبير عن اهتمامات الناس من أفراح وأحزان طالما كان الهدف من ذلك بعيدا عن التعصب".

بدوره، شن أحمد رمزي المدرب بنادي الزمالك هجوما على منتجي الفيلم، واتهمهم بأنهم "تناسوا الفترة التي خسر فيها النادي الاهلى كل لقاءاته مع الزمالك ما يدل على حرص منتجي الفيلم على الإساءة للزمالك فضلا عن تعميق روح التعصب الأعمى بين جماهير الناديين".

وأضاف رمزى في تصريح للجزيرة نت أن الزمالك "يواجه أصعب الحملات الإعلامية الموجهة ضده وأغلبها بهدف واضح هو عرقلة مسيرة النادي وزعزعة استقراره في الوقت الذي يعكف فيه القائمون على فريق الكرة على إعداد الفريق لخوض غمار البطولات المحلية والعربية والأفريقية وإعادة رسم البسمة على وجوه أنصار الزمالك بعدما غابت العام الماضي".
______________
مراسل الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة