مشاكل تعترض توزيع نسخ الدستور العراقي باللغة الكردية
آخر تحديث: 2005/10/11 الساعة 22:09 (مكة المكرمة) الموافق 1426/9/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/10/11 الساعة 22:09 (مكة المكرمة) الموافق 1426/9/9 هـ

مشاكل تعترض توزيع نسخ الدستور العراقي باللغة الكردية

الأحزاب الكردية تحث على التصويت بنعم على الدستور (الفرنسية-أرشيف)
 
خصصت الأمم المتحدة مليون نسخة من مسودة الدستور العراقي باللغة الكردية لمدن أربيل والسليمانية ودهوك وكركوك والموصل، إلا أن جزءا كبيرا من هذه النسخ لم يصل بعد إلى هذه المدن.
 
الكمية التي وصلت إلى أربيل 100 نسخة فقط من أصل 300 ألف خاصة بالمدينة. ورغم ذلك يقول محافظ أربيل نوزاد هادي إن وصول النسخ حدث تاريخي كبير في المنطقة، حيث لأول مرة يطرح دستور عراقي للاستفتاء وبطريقة ديمقراطية ويضمن في طياته أغلب المطالب الكردية، على حد قوله.
 
واشتكى عبد الله محمد مسؤول لجنة التوعية الدستورية في محافظة دهوك من عدم التزام الأمم المتحدة بوعدها بتجهيز محافظة دهوك بالنسب المخصصة لها .
 
ومن المتوقع أن تبقى المشكلة قائمة كون الأيام الباقية للاستفتاء غير كافية لتدارك الخلل المذكور، وطباعة النسخ الباقية في كردستان العراق تحتاج إلى مخصصات مالية لم توفر لها بعد، بحسب مسؤول اللجنة.
 
التصويت بنعم
في غضون ذلك تنهمك المؤسسات الحكومية والحزبية لحث الجماهير الكردية على التصويت بنعم لمسودة الدستور، وتفرغت مؤسسات الإعلام بالأحزاب الكردية لذلك في هذه الفترة لتدارك الزمن.
 
وقد تزينت الأرصفة والجدران في مدينة أربيل بملصقات ولافتات تحث على التصويت، في المقابل هناك لامبالاة من قبل عامة الناس بالموضوع بحسب عدد من المراقبين.
 
وعلى الرغم من شبه إجماع الأحزاب الكردية للتصويت بنعم لصالح الدستور هناك تجمعات ربما تحث مؤيديها على رفض الدستور.
 
وذكر مصدر من حزب الحل الديمقراطي الكردستاني لجريدة (جه ماوه ر -الجماهير-) المستقلة الصادرة أمس أنهم يقفون ضد الدستور وليسوا مستعدين للتصويت بنعم له .
 
وبرر المصدر نفسه ذلك بأن صياغة الدستور لم تضمن في الدستور حق البيشمركة كجيش قائم بذاته.
المصدر : الجزيرة