في إطار استعداد السويد والنرويج لإحياء الذكرى المئوية الأولى لفض الاتحاد بينهما والتي تصادف يونيو/ حزيران القادم، قالت حاكمة محافظة فارملاند السويدية إيفا إريكسن إنه "علينا أن نعيد الاتحاد بين السويد والنرويج حتى نبرهن على حبنا الذي نكنه للنرويجيين، ونبرهن للعالم أنه يمكن الاتحاد ولو بعد حين".
 
وأضافت إريكسين "دعنا نبادر إلى طرح فكرة وحدة جديدة بين السويد والنرويج، ليس كبلد واحد ولكن كبلدين مستقلين، لكنهما يحملان نفس الإرادة في تحقيق الأهداف المشتركة والرامية إلى رفع مستوى معيشة الشعبين".
 
وشاطرتها الرأي مديرة جامعة كارلستاد بالسويد الدكتورة كريستينا إيلينوس. ومنطقة كارلستاد هي نفس المنطقة التي توصل فيها الطرفان إلى اتفاق اعتبر تاريخيا.
 
وترى المسؤولتان السويديتان في اللجنة التحضيرية للاحتفالات بين البلدين أن الاتحاد الذي تطرحانه ليس مماثلاً للاتحاد القائم قبل عام 1905، لكنه اتحاد وجداني يكرس التعاون ويعمل على رسم أهداف موحدة.
 
وتقول إريكسن إنه رغم وجود قواسم مشتركة بين البلدين فإن حجم التعاون بينهما لم يبلغ بعد درجة الرضى بين المسؤولين، وظل قاصراً عن بلوغ الدرجة العليا في التنسيق والتعاون.
وضربت إريكسين أمثلة على صور التعاون التي تحتاجها البلدان مثل التعاون بين الجامعات، وفي مجال التجارة الحرة، وتنظيم العمالة المتنقلة بين البلدين، وفي مجال المواصلات بين البلدين، وما زال هناك الكثير.
 
وستلتقي إريكسن يومي 9 و10 من مارس/ آذار القادم مع مجموعة من حكام المحافظات في كل من النرويج والسويد والعديد من المسؤولين في البلدين في مجالات التعليم والبحوث إلى جانب سفيري كل منهما لدى الآخر بهدف التحاور للوصول إلى صيغة تكاملية لتمتين علاقاتهما.
 
رأي آخر
وفي المقابل أكدت السكرتيرة العامة للحركة الأوروبية بالنرويج كريتا بارغيت -وهي نرويجية متزوجة بسويدي- أن النرويج والسويد دولتان مستقلتان وأنه من الصعوبة بمكان عمل اتحاد على المنوال السابق، مضيفة أن التعاون والتنسيق أهم ما يمكن أن نركز عليه لضمان مستقبل الأجيال القادمة.
وأضافت أنها ستكتفي "بالاتحاد المصغر"، في إشارة إلى نجاح زواجها مع السويدي بير لترل الذي أكد أن فكرة الاتحاد راقية وحضارية إلا أن تحقيقها صعب.
من جانبه أكد مدير لجنة التحضير للاحتفالات يان إيريك أوروس أنه لا حاجة ملحة لإعادة فكرة الاتحاد بين البلدين "لكن علينا وجدانياً تقوية الروابط"، موضحاً أن ما يجمع البلدين أكثر بكثير مما يفرقهما.
_____________
مراسل الجزيرة نت

المصدر : غير معروف