الجدار والحصار يحرمان الفلسطينيين من التعليم والعلاج
آخر تحديث: 2004/12/11 الساعة 00:39 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/12/11 الساعة 00:39 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/29 هـ

الجدار والحصار يحرمان الفلسطينيين من التعليم والعلاج

الجدار العازل يقسم الأراضي الفلسطينية ويحولها إلى أجزاء متناثرة (رويترز-أرشيف)

أحمد فياض-غزة

أظهر تقرير ربع السنة الثاني الصادر عن الجهاز المركزي الفلسطيني للإحصاء، أن الجدار الفاصل الذي أنشأته إسرائيل على أراضي الضفة الغربية تسبب في تهجير 2173 أسرة فلسطينية في القرى والبلدات التي يمر الجدار بها.

ويبين التقرير انعكاس الإجراءات الإسرائيلية على الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية، وأثرها على توزيع السكان وخصائصهم الديمغرافية، كما يرصد الأوضاع المعيشية للأسر والأفراد ومستويات الفقر، وقطاع التعليم، وقطاع الصحة، وسوق العمل، والاقتصاد الفلسطيني بمختلف قطاعاته.
 
ويلاحظ من البيانات التي يعرضها التقرير، أن المجتمع الفلسطيني يعاني من مشاكل عديدة، كالكثافة السكانية المرتفعة، ومعدلات البطالة العالية، وارتفاع معدلات الفقر، وصعوبة وصول الطلاب إلى المدارس والجامعات والمرافق الصحية، بالإضافة إلى البنية التحتية المهدمة والخسائر في الاقتصاد الوطني.

ووفق ما جاء في التقرير فإن إسرائيل اقتلعت 11461 فرداً من أراضيهم المجاورة للجدار، يمثلون 2173 أسرة فلسطينية، وكان لمحافظة القدس نصيب الأسد من عمليات التهجير، إذ هجر منها 1150 أسرة تضم 5920 فرداً.




 
الكثافة والبطالة
وأورد التقرير أن عدد السكان المقدر في الربع الثاني من عام 2004 في الأراضي الفلسطينية بلغ 3.805 ملايين نسمة، منهم 1.928 مليون ذكر و1.877مليون أنثى.

"
كشف تقرير الجهاز المركزي الفلسطيني للإحصاء أن نسبة البطالة وصلت عام 2002 إلى 31.3% مسجلة بذلك أعلى مستوياتها خلال سنوات الانتفاضة الحالية

"
وإزاء عدد السكان وتوزيعهم على أراضي الضفة الغربية وقطاع غزة، بين التقرير أن الضفة الغربية يسكنها 2.408 مليون نسمة، منهم 1.221 مليون ذكر و1.187 مليون أنثى، بينما يسكن قطاع غزة 1.397 مليون نسمة، منهم 707 ألف ذكر و690 ألف أنثى.

وكشف التقرير أن معدل البطالة في ارتفاع مستمر منذ عام 2000 مقارنة بالسنوات التي سبقته، مشيراً إلى أن نسبة البطالة وصلت عام2002 إلى 31.3% لتسجل بذلك أعلى مستوياتها خلال سنوات الانتفاضة الحالية، في حين وصل معدل البطالة في الأراضي الفلسطينية في الربع الثاني من عام 2004، إلى 28.6% مقابل 10.0% في الربع الثالث من عام 2000.



التعليم والصحة
ويستفاد من نتائج المسوح التي نفذها الجهاز المركزي مؤخراً أن الجدار عزل 21958 فرداً غرب جدار الضم والتوسع، إضافة إلى 41774 فرداً تم عزلهم في تجمعات محاطة بالجدار، ويقيم 14949 فرداً في تجمعات فصلها الجدار إلى أجزاء.

ويتضح من البيانات التي أوردها الجهاز المركزي أن عدد التجمعات الواقعة غرب الجدار، والتي لا تتوفر فيها مدارس أساسية للذكور أو للإناث بلغت 14 تجمعاً من إجمالي 19 تجمعاً تقع غرب الجدار، بينما لا تتوفر المدارس الثانوية للذكور في 17 تجمعاً من هذه التجمعات، كما لا تتوفر في16 تجمعا مدارس ثانوية للإناث. وأكد التقرير أنه لا يتوفر سوى عدد من المدارس المختلطة لسبع تجمعات فقط من التجمعات السابقة.

وبينت نتائج مسح لأثر الإجراءات الإسرائيلية على الأوضاع الاقتصادية للأسر الفلسطينية أن 40.1% من تلك الأسر عاقها الحصار الإسرائيلي عن الحصول على الخدمات الصحية، وأفادت 45.3% من الأسر أن ارتفاع تكاليف العلاج شكل لها عائقاً في الحصول على الخدمات الصحية.



____________________
مراسل الجزيرة نت

 

المصدر : الجزيرة