الاحتلال يواصل حظر سفر الطلبة الفلسطينيين
آخر تحديث: 2004/10/27 الساعة 23:16 (مكة المكرمة) الموافق 1425/9/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/27 الساعة 23:16 (مكة المكرمة) الموافق 1425/9/14 هـ

الاحتلال يواصل حظر سفر الطلبة الفلسطينيين

 الطلبة الفلسطينيون يعانون أوضاعا صعبة في ظل الاحتلال (الفرنسية-أرشيف)

عوض الرجوب - فلسطين

واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلية منع الطلبة الفلسطينيين المنتسبين إلى جامعات أجنبية من السفر عبر معبر رفح على الحدود المصرية للشهر السادس على التوالي.

وأوضح المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان أن منع فئة الشباب الفلسطينيين من الجنسين الذين تتراوح أعمارهم ما بين 16 - 35 عاما من السفر متواصل منذ 16/4/2004، وهو ما يحرم حوالي 13% من إجمالي سكان القطاع من حرية التنقل والحركة أو السفر خارج القطاع.

وعبر المركز في بيان تسلمت الجزيرة نت نسخة منه عن قلقه الشديد لعدم تمكن هؤلاء الطلبة من السفر للوصول إلى جامعاتهم والالتحاق بها بسبب القيود التي تفرضها قوات الاحتلال على سفر الفلسطينيين ضمن الفئة العمرية المذكورة.

"
ما يزيد عن 1500 طالب وطالبة من أبناء غزة المسجلين في الجامعات الأجنبية أو الذين تمكنوا من التسجيل لهذا العام محتجزين داخل القطاع ويمنعون من السفر عبر معبر رفح البري للوصول إلى البلدان العربية والأجنبية التي ينوون الالتحاق بجامعاتها
"
وأشار إلى أن ما يزيد عن 1500 طالب وطالبة من أبناء القطاع المسجلين في الجامعات أو الذين تمكنوا من التسجيل لهذا العام محتجزين داخل القطاع ويمنعون من السفر عبر معبر رفح البري للوصول إلى البلدان العربية والأجنبية التي ينوون الالتحاق بجامعاتها، موضحا أن قوات الاحتلال تنتهك جملة من حقوقهم المدنية والسياسية فضلاً عن حقوقهم الاقتصادية والاجتماعية والثقافية.

وأضاف المركز في بيانه أن هؤلاء الطلبة عانوا على مدار الأشهر الثلاثة الماضية معاناة كبيرة، حيث اضطروا لقضاء عدة أيام على الجانب الفلسطيني من المعبر، وذلك أملاً في إعادة فتحه أمام تلك الفئة العمرية، ولكن دون جدوى.

وأكد أنه رغم سماح قوات الاحتلال لحوالي 35 طالبا بالسفر قبل عدة أيام بعد تنسيق مع الارتباط الفلسطيني بعدة أسابيع، فإن المئات من هؤلاء الطلبة ينتظرون السماح لهم بالسفر والوصول إلى مقاعدهم الجامعية للدراسة أسوة بأقرانهم في بلدان العالم.

ودعا المركز المجتمع الدولي وهيئاته ومنظماته الدولية ومنها على وجه الخصوص منظمة الأمم المتحدة للثقافية والتربية والعلوم (اليونسكو) إلى التدخل الفوري والعاجل لدى إسرائيل من أجل السماح لهؤلاء الطلبة بحرية التنقل والحركة والسفر للالتحاق بزملائهم في جامعاتهم في الخارج.

وجدد إدانته لاستمرار فرض سياسة العقوبات الجماعية والأعمال الانتقامية ضد سكان الأراضي الفلسطينية المحتلة، والتي تقوض قواعد القانون الدولي الإنساني وقانون حقوق الإنسان، وخاصة اتفاقية جنيف الرابعة لعام 1949، والخاصة بحماية السكان المدنيين في أوقات الحرب.

تنسيق مسبق
وكانت مصادر فلسطينية في قطاع غزة قد أعلنت نهاية الأسبوع الماضي أنه تقرر السماح للفلسطينيين الذين تقل أعمارهم عن 35 عاما بالسفر عبر معبر رفح على الحدود مع مصر لكن شريطة الحصول على إذن من الجانب الإسرائيلي. مشيرة إلى أن الآلاف تقدموا بطلبات للارتباط الفلسطيني الذي قام بدوره بإرسال كشوفات للارتباط الإسرائيلي.

وحسب المصادر فقد رد الطرف الإسرائيلي بإرسال كشفين مكونين من 111 اسما خلال يومين وتم حصول عدد منهم على أذن دون إعاقات، مضيفة أن هذه الإجراءات سيستمر العمل بها خلال الأيام والأسابيع القادمة.




ـــــــــــــــ
مراسل الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة