التقرير التالي الذي نشرته الديلي تلغراف البريطانية يتحدث عن فوائد ومساوئ الطائرات المسيرة بأحجامها وأشكالها المختلفة، بدءا من شكلها الصغير في الاستخدامات المدنية إلى حجمها الكبير المعروف في العمليات الحربية.

وأشارت تلغراف إلى أن الطائرات الصغيرة من هذا النوع انتشرت في أنحاء كثيرة من بريطانيا، وكان لها مشاكلها أيضا، ومنع استخدامها في أجزاء من لندن وويندسور أثناء زيارة الرئيس الأميركي باراك أوباما للبلاد في أبريل/نيسان الماضي.
معرض للطائرات المسيرة الصغيرة (الأوروبية)

ومن فوائدها أن لها القدرة على تحويل العالم إلى الأفضل؛ فقد بدأت خدمات الطوارئ في بريطانيا استخدامها في مساعدة الناس المعرضين للخطر، بينما تدرس المؤسسة العسكرية إمكانية تحسينها للأمن.

ومن فوائد الطائرات الصغيرة التجارية أن خدمات الطوارئ الأوروبية تتدرب على كيفية استخدامها في مكافحة الحرائق وعمليات الإنقاذ، بما في ذلك التلوث الكيميائي وحوادث السيارات، وفي بريطانيا تستخدم لحفظ الأمن وتعقب المشتبه بهم بالسطو على البنايات والمنازل ليلا.

ومن فوائدها أيضا المحافظة على الحياة البرية واستخدامها في توصيل البضائع، كما تفعل شركة أمازون، واستخدام أحجام كبيرة منها كطائرات ركاب تتسع لشخص واحد بأمتعته لمسافات قصيرة.

استخدام الطائرات المسيرة الصغيرة في المناطق النائية (أسوشيتد برس)

ومن مساوئ الطائرات المسيرة أنها يمكن أن تستخدم كسلاح قاتل، وفي التجسس والمراقبة، وبدأت تشكل تهديدا أمنيا لطائرات الركاب لتحليقها دون رقابة بالقرب من مساراتها.

وختمت الصحيفة بأن الحكم على إيجابيات وسلبيات الطائرات المسيرة يتوقف على استخداماتها، وانتهت إلى أن إيجابياتها قد تفوق سلبياتها، حيث أشار تقرير تكنولوجي أميركي إلى إمكانية توفير 127 مليار دولار من استخدامها، والمستفيد الأكبر من هذه التقنية سيكون مشروعات البنية التحتية، حيث يمكن توظيفها في جمع البيانات من المناطق النائية وإجراء التفتيش على تربينات الرياح والأنفاق والجسور، وفي مجالات الزراعة أيضا.

المصدر : ديلي تلغراف