فايننشال تايمز: أخيرا القصاص لضحايا كراديتش
آخر تحديث: 2016/3/28 الساعة 13:18 (مكة المكرمة) الموافق 1437/6/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/3/28 الساعة 13:18 (مكة المكرمة) الموافق 1437/6/20 هـ

فايننشال تايمز: أخيرا القصاص لضحايا كراديتش

رادوفان كراديتش يستمع إلى حكم إدانته بجرائم حرب (رويترز)
رادوفان كراديتش يستمع إلى حكم إدانته بجرائم حرب (رويترز)

علقت فايننشال تايمز على إدانة زعيم صرب البوسنة السابق رادوفان كراديتش بالإبادة الجماعية وجرائم الحرب وجرائم ضد الإنسانية في حرب البوسنة في التسعينيات، بأنها واحدة من أكبر إنجازات العدالة الدولية منذ محاكمات نورمبرغ، حيث كانت تبدو فكرة محاسبته وسجنه بقية حياته  غير واردة قبل عقدين من الزمن.

وأشارت افتتاحية الصحيفة إلى أن حروب ما بعد يوغوسلافيا جسدت كل فظائع النزاعات الحديثة وأضافت مصطلحا جديدا إلى معجم الأهوال ألا وهو "التطهير العرقي"، وأن إدانة كراديتش ستشفي غليل آلاف الناجين وأسر الضحايا.

ورأت الصحيفة أنه رغم الانتقادات الكثيرة التي وجهت إلى المحكمة الجنائية الدولية، فإن سجلها يستحق الثناء حيث تم التعامل مع جميع المتهمين الـ161 الذين قُدموا إليها وأدين نصفهم وأعيدت محاكمة البقية أمام المحاكم الوطنية أو برئت ساحتهم أو سحبت لوائح اتهامهم أو ماتوا.

بعض البوسنيات اللائي فقدن ذويهن في مذبحة سربرنيتشا (أسوشيتد برس)

وأضافت أن محاكمة كراديتش عززت فقه جرائم الحرب وسيظل أرشيفها المكون من ملايين الصفحات من الأدلة والشهادات مصدرا لا ينضب لكل الساعين لفهم ودراسة صراع البلقان.

وألمحت الصحيفة إلى اتفاق شهده العام الماضي لتشكيل محكمة خاصة لكوسوفو مدعومة من الاتحاد الأوروبي، لكنها أردفت بأنه مع وجود روسيا تحت حكم فلاديمير بوتين وما تعتبره نظاما عالميا من الهيمنة الغربية، فإن فرص التوصل لاتفاق لإنشاء المزيد من المحاكم المختصة تبدو ضئيلة ومن ثم يبدو تشكيل محكمة دولية لسوريا أمرا صعبا.

وختمت بأن إدانة كراديتش قد تفزع أمراء الحرب وطغاة هذا العصر لكنها لن تخيفهم كما ينبغي.

المصدر : فايننشال تايمز

التعليقات