أكدت صحيفة معاريف الإسرائيلية أن ملك الأردن عبد الله الثاني التقى مؤخرا رئيس جهاز الموساد الإسرائيلي لتنسيق مواقف مشتركة بشأن الوضع في سوريا.

ففي مقال نشره بالصحيفة كشف الخبير الأمني الإسرائيلي يوسي ميلمان أن الملك الأردني التقى رئيس جهاز الموساد لتنسيق مواقفهما المشتركة بشأن النشاط الجوي الروسي في سوريا، من دون تحديد موعد دقيق أو مكان هذا اللقاء السري.

ولم يوضح الخبير الأمني ما إذا كان الملك الأردني التقى رئيس جهاز الموساد الجديد يوسي كوهين أم سلفه تامير باردو الذي غادر المنصب أواخر العام الماضي.

ونوهت الصحيفة بأن إسرائيل والأردن تجمعهما علاقات أمنية وثيقة، وأشارت إلى أنه قبل عدة أشهر نفذت طائرات من سلاح الجو في الجانبين طلعات جوية مشتركة، وانخرطا في تدريبات عسكرية أقيمت في الولايات المتحدة.

وأوضحت معاريف أن اللقاء السري بين ملك الأردن ورئيس الموساد جاء على خلفية تنسيق المواقف الأردنية الإسرائيلية بشأن التدخل الروسي في سوريا.

وقالت الصحيفة إن اللقاء تم عقب اقتراب طائرات روسية من مثلث الحدود السورية الإسرائيلية الأردنية المشتركة، حيث فوجئت بتواجد طائرات إسرائيلية وأردنية تحلق على الحدود.

وأضافت أن هذا الحادث دفع روسيا وإسرائيل والأردن إلى إقامة جهاز أمني للتنسيق العملياتي بينها.

المصدر : الصحافة الإسرائيلية