وصفت صحيفة تايمز البريطانية ولاية كاليفورنيا الأميركية بالعطشى، وقالت إنها تعاني موجة من الجفاف منذ أربع سنوات، وذلك بسبب النقص الحاد في المصادر المائية.

وأشارت الصحيفة في افتتاحيتها إلى أن بعض الأميركيين كانوا يتوجهون إليها في ثلاثينيات القرن الماضي، وذلك بسبب وفرة مياهها وخصوبة أرضها في ذلك الزمان.

وأضافت أن نقص المياه في كاليفورنيا انعكس على المزارعين الذين ينتظرون سقوط الأمطار أو الدعم الحكومي للحفاظ على مزارعهم.

وقالت الصحيفة إن هناك حاجة ماسة لإعادة النظر في الأولويات، وإلى تغيير أنماط الحياة التي تهدد هذا المورد الثمين، وذلك من أجل تخليص كاليفورنيا من أزمتها المائية.

وأضافت أن أزمة المياه في هذه الولايات الأميركية تعتبر مثالا على مناطق أخرى متعددة حول العالم، ودعت إلى ضرورة التعاون والتنسيق على المستوى الدولي في هذا الشأن.

وأوضحت أن حروب المياة ومحاولة السيطرة على مصادرها من الأنهار والخزانات ستصبح قريبا سمة من سمات السياسة العالمية.

وأشارت إلى أن دول العالم مدعوة للتصدي لظاهرة نقص المياه، وإلى التفكير في طرائق لإيجاد تقنيات من أجل توفير مصادر مائية والاستثمار في مشاريع ضخمة لإعادة تكرير المياه المستخدمة.

ودعت إلى ضرورة الاستثمار بشكل أكبر في مشاريع تحلية مياه البحار، وأشارت إلى أن هذه التقنية تشكل مسألة وجود بالنسبة لبعض الدول في العالم.

المصدر : الجزيرة,تايمز