تناولت صحف بريطانية التحالف الدولي لمواجهة تنظيم الدولة الإسلامية، وأشار بعضها إلى أن التنظيم يتقدم ويحقق مكتسبات على الأرض في كل من العراق وسوريا.

فقد أشارت صحيفة ذي غارديان إلى أن تنظيم الدولة شن سلسلة هجمات على قوات عراقية ومليشيات الحشد الشعبي في مناطق متعددة بالعراق وأجبرها على التقهقر.

وأوضحت أنه تمكن من بسط سيطرته على أجزاء واسعة من مدينة الرمادي في محافظة الأنبار أكبر المحافظات العراقية مساحة، والتي تشكل ما يعادل ثلث مساحة البلاد.

وأشارت إلى أن تنظيم الدولة حقق انتصارات كبيرة هذا العام، وأنه ألحق هزائم كبيرة بالقوات العراقية، وأن تقدمه الأخير جاء في أعقاب التسجيل الصوتي لزعيمه أبو بكر البغدادي الذي حث فيه أتباعه على المواجهة.

ذي غارديان: تنظيم الدولة حقق انتصارات كبيرة هذا العام وألحق هزائم كبيرة بالقوات العراقية، وتقدمه الأخير جاء في أعقاب التسجيل الصوتي لزعيمه أبو بكر البغدادي الذي حث فيه أتباعه على المواجهة

التحاق بالبشمركة
وفي سياق متصل، أشارت صحيفة ذي ديلي تلغراف إلى أن امرأة أميركية التحقت بصفوف قوات البشمركة الكردية في العراق للقتال ضد تنظيم الدولة.

وأوضحت الصحيفة أن هذه المواطنة الأميركية هي أم لثلاثة أطفال وتدعى سامانثا جونسون (25 عاما)، وهي من جزيرة أميرالد في ولاية نورث كارولينا.

وأضافت الصحيفة أن جونسون سبق أن التحقت بالجيش الأميركي ولكن لم يسبق لها المشاركة في القتال خارج حدود الولايات المتحدة، وأنها توجهت إلى منطقة الشرق الأوسط من تلقاء نفسها، وأنها نشرت صورا لنفسها ومقاطع فيديو على شبكة الإنترنت.

من جانبها، نشرت صحيفة ذي إندبندنت مقالا للكاتب روب هاستينغ أشار فيه إلى اقتراب مقاتلي تنظيم الدولة من المواقع الأثرية لمدينة تدمر الواقعة وسط سوريا.

وحذر الكاتب من احتمالات قيام تنظيم الدولة بتدمير الآثار التاريخية لهذه المدينة التابعة لمحافظة حمص.

وأشار إلى أن بعض الآثار التاريخية في مدينة تدمر سبق أن تعرضت للنهب أو الدمار في خضم الحرب الدائرة بـسوريا منذ أكثر من أربع سنوات.

من جانبها، حذرت صحيفة ذي ديلي تلغراف من احتمال سيطرة تنظيم الدولة على مدينة تدمر السورية، وسط دعوة جهات سورية المجتمع الدولي إلى التحرك لإنقاذ آثار تدمر التاريخية قبل أن تشهد كارثة.

المصدر : الصحافة البريطانية,الجزيرة