روسيا وأميركا تدرسان احتمالات سقوط الأسد
آخر تحديث: 2015/5/16 الساعة 12:23 (مكة المكرمة) الموافق 1436/7/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/5/16 الساعة 12:23 (مكة المكرمة) الموافق 1436/7/28 هـ

روسيا وأميركا تدرسان احتمالات سقوط الأسد

الرئيس السوري بشار الأسد أثناء إحدى المقابلات الصحفية (الأوروبية)
الرئيس السوري بشار الأسد أثناء إحدى المقابلات الصحفية (الأوروبية)

أبدت صحيفة تايمز البريطانية اهتماما بالأزمة السورية المتفاقمة، وأشارت إلى أن روسيا والولايات المتحدة بدأتا بدراسة احتمالات سقوط نظام الرئيس السوري بشار الأسد.

وأوضحت أن موسكو وواشنطن تدرسان إمكانية سقوط الأسد، وذلك وسط مؤشرات على أن الحرب الأهلية التي تعصف بسوريا منذ أكثر من أربع سنوات بدأت تتحول بشكل حاسم ضد النظام السوري.

وأضافت تايمز أن تقارير استخبارية تشير إلى أن مكاسب الثوار الأخيرة وتقدمهم على أكثر من جبهة تركت طاغية سوريا يبدو أكثر ضعفا من أي وقت مضى منذ العام 2011.

وأشارت الصحيفة إلى أنه عندما التقى وزير الخارجية الأميركي جون كيري نظيره الروسي سيرغي لافروف الأسبوع الجاري، لم تكن موسكو مستعدة للتخلي عن دعمها طويل الأمد للأسد.

تايمز: رغم الموقف الروسي الداعم للنظام السوري، أدرك الجانبان الروسي والأميركي أن القتال في سوريا قد وصل إلى نقطة تحول، مما تطلب مناقشة مرحلة ما بعد الأسد

نقطة تحول
وأضافت تايمز أنه رغم الموقف الروسي الداعم للنظام السوري، أدرك الجانبان الروسي والأميركي أن القتال في سوريا قد وصل إلى نقطة تحول، مما تطلب مناقشة مرحلة ما بعد الأسد.

ونسبت الصحيفة إلى مصادر أميركية إشارتها إلى أنه هذا يعني أن على الرئيس الأسد اللجوء إلى طهران أو إلى موسكو.

وأضافت الصحيفة أن بريطانيا معنية أيضا ببذل المزيد من الجهود الدبلوماسية للتوصل إلى انتقال سلمي للسلطة في دمشق عندما يسقط الأسد.

وأوضحت الصحيفة أن قوات النظام السوري المنهكة واجهت سلسلة من النكسات في الأسابيع الأخيرة، وأن التماسك والتنسيق الكبير بين فصائل المعارضة السورية يزيد من احتمالات سقوط الأسد.

ونسبت الصحيفة إلى مسؤول في المخابرات الأميركية القول إن خسائر القتال واستنزاف القوات المسلحة السورية يعني أن البلاد تقترب من نقطة تحول بالنسبة للأسد.

وأشارت إلى أن كيري ولافروف التقيا في مدينة سوتشي الروسية الأسبوع الجاري لمناقشة الكيفية التي ستعمل بها كل من الولايات المتحدة وروسيا بشأن الأزمة السورية.

المصدر : الجزيرة,تايمز

التعليقات