إسرائيل تتوعد البرازيل بالتصعيد بسبب "السفير المستوطن"
آخر تحديث: 2015/12/30 الساعة 15:15 (مكة المكرمة) الموافق 1437/3/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/12/30 الساعة 15:15 (مكة المكرمة) الموافق 1437/3/20 هـ

إسرائيل تتوعد البرازيل بالتصعيد بسبب "السفير المستوطن"

داني ديان السفير الإسرائيلي الذي رفضته البرازيل (الجزيرة)
داني ديان السفير الإسرائيلي الذي رفضته البرازيل (الجزيرة)

ما زالت الأزمة الدبلوماسية الناشبة بين إسرائيل والبرازيل تتفاعل في ضوء رفض الأخيرة قبول تعيين داني ديان سفيرا لتل أبيب لديها بسبب ماضيه الاستيطاني، وسط توقعات إسرائيلية بتصعيد متبادل بينهما في الأيام القادمة.

مراسل صحيفة معاريف، يائير كراوس، نقل عن تسيفي حوتوبيلي نائبة وزير الخارجية الإسرائيلية أنها أعدت خطة عمل لمواجهة الرفض البرازيلي، لأنها لن تسمح بتسجيل هذه السابقة بمنع قبول دبلوماسيين إسرائيليين على خلفية مواقفهم الأيديولوجية، معلنة عن لقاء ثلاثي سيجمعها مع رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو وديان نفسه، على أن تصدر قرارات بالاستمرار في اتخاذ خطوات تجاه البرازيل، من خلال وضع جدول زمني للتعامل مع هذه الأزمة الناشبة معها.

حوتوبيلي قالت إن تصاعد الأزمة مع البرازيل جاء بسبب ضغوط تمارسها منظمات مناصرة للعرب داخلها، لكن رفضها الموافقة على تعيين ديان يعتبر بالنسبة لإسرائيل خطا أحمر لن تتنازل عنه، دون الدخول في مسألة فرض عقوبات على برازيليا.

وبحسب الصحيفة، فقد استدعي السفير البرازيلي في تل أبيب لاستيضاح الموقف منه، وتجنيد الجالية اليهودية في البرازيل لممارسة الضغوط على الحكومة هناك، لأن إسرائيل ترى في تعيين ديان بعدا رمزيا من الناحية الوطنية.

الصحيفة نقلت عن مصدر مسؤول في الجالية اليهودية في البرازيل -التي تقدر بنحو 120 ألف يهودي- مطالبته الحكومة الإسرائيلية بعدم إبداء تنازلات في تعيين ديان بسبب مواقفه السياسية، "لأنه إذا قدمت تل أبيب أي تنازل ما، فإن ذلك سيتسبب بأضرار كبيرة للجالية اليهودية هناك، وهذه الأزمة تعتبر فرصة لاختبار قدرات إسرائيل، مما يتطلب منها أن تكون عنيدة في هذا الخيار".

أوساط الجالية اليهودية في البرازيل ذكرت أن استمرار الصراع العربي الإسرائيلي أثر سلبا على اليهود هناك، لأنهم بدؤوا يواجهون مظاهر معادية للسامية، مشيرة إلى أن الغالبية العظمى من البرازيليين ضد تعيين ديان سفيرا لدى بلادهم، ولا يكاد يمر يوم دون أن يتناول الإعلام البرازيلي هذه القضية، متضمنا مقالات تعارض هذا التعيين.

المصدر : الجزيرة,الصحافة الإسرائيلية

التعليقات