كان القرار الذي اتخذته العديد من شركات الطيران العالمية بتفادي الطيران فوق شبه جزيرة سيناء المصرية، عقب سقوط الطائرة الروسية المدنية، آخر إضافة في قائمة حظر الطيران في العالم.

وقالت صحيفة واشنطن بوست الأميركية، في تقرير لها اليوم الأربعاء، إن القائمة التي تضم المناطق التي يُمنع الطيران في أجوائها تتزايد باستمرار.

وتقوم إدارة الطيران الاتحادي الأميركية من وقت لآخر بإصدار توجيهات إما بمنع الطيران فوق مناطق محددة أو بتحذير من الطيران.

وكانت إدارة الطيران الاتحادي قد أصدرت قرارات بمنع الطيران في أجواء كل من العراق وليبيا وكوريا الشمالية والصومال وسوريا، وبعد إسقاط الطائرة الماليزية المدنية فوق أوكرانيا العام الماضي، أضافت شرق أوكرانيا لقائمة المنع، كما أنها رفعت إثيوبيا من هذه القائمة مؤخرا.

وتشمل قائمة الدول التي صدرت بشأنها تحذيرات فقط مالي وإيران وأفغانستان واليمن وكينيا وجنوب السودان والكونغو الديمقراطية وكوريا الجنوبية.

وأوضحت الصحيفة أنه وبعد توجيه إدارة الطيران الاتحادي تحذيرا بتفادي الطيران في أجواء سيناء، أصبحت مسارات الطيران بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا غير المتأثرة بالتحذيرات أو المنع قليلة جدا.

وقالت إن الطائرات المتوجهة من أوروبا إلى آسيا أو العكس أصبح لديها خيارات محدودة وأصبحت تفضل استخدام مسار يمر فوق بحر قزوين حتى أكتوبر/تشرين الأول الماضي، إلا أن التدخل الروسي في سوريا واستخدام سفنه الحربية هذا البحر لإطلاق صواريخ على سوريا أجبر الطائرات على تفادي منطقة واسعة، جنوب قزوين مؤقتا، قبل أن تستأنف رحلاتها العادية حاليا.

المصدر : الصحافة الأميركية